رئيس البلدية أكد أنهم سكان غير شرعيين:انهيار بناية على رؤوس قاطنيها بدرب سيلات بالقصبة

رئيس البلدية أكد أنهم سكان غير شرعيين:انهيار بناية على رؤوس قاطنيها بدرب سيلات بالقصبة

تعرضت، نهاية الأسبوع الماضي، البناية الكائنة بدرب سيلا ببلدية القصبة بالعاصمة إلى الانهيار، جراء الأضرار المتفاوتة الخطورة التي لحقت بها بسبب نسيجها العمراني القديم الذي يعود إلى عهد الدولة العثمانية. وقد خلّفت الحادثة إصابة امرأة بجروح متفاوتة الخطورة، نقلت على إثرها إلى مستشفى مصطفى باش الجامعي، بالإضافة إلى إصابة عدد من الأشخاص بجروح طفيفة.
الحادثة التي وقعت على الساعة العاشرة ليلا خلّفت جوا من الفزع بين أوساط السكان، خاصة أولئك الذين يقطنون ببناية أصبحت غير صالحة للسكن، بفعل الأضرار المتفاوتة الخطورة التي لحقت بها بسبب نسيجها العمراني القديم، فضلا عن الأضرار التي خلّفتها الكوارث الطبيعية التي توالت على العاصمة، كالزلزال وتساقط كميات معتبرة من الأمطار. وفي هذا الصدد، أوضح المتضررون أن الحادثة أدت إلى إصابة امراة في العقد الرابع من العمر بجروح تطلبت نقلها إلى المستشفى، وقد أثارت هذه الأخيرة استياء وغضب السكان الذين أبدوا امتعاضهم على التزام السلطات المحلية الصمت، على الرغم من علمها المسبق وعلى الرغم من النداءات المتكررة والمراسلات التي قاموا بإيداعها وفي العديد من المرات، غير أن لا أحد من المسؤولين تحرك ولأسباب لا نزال نجهلها -يقول أحد السكان-في الوقت الذي باءت فيه كل محاولاتنا في لفت انتباه الجهات المعنية بالفشل رغم الخطر الكبير الذي يلاحقنا منذ مدة طويلة، يضيف آخر.
وحسب محدثينا فإن البناية شهدت العديد من الأضرار بسبب قدمها واهتراء أعمدتها. فيما قامت السلطات المحلية بتدعيمها بواسطة أعمدة من الخشب والتي لم تتمكن من حمل كل العائلات القاطنة بها، خاصة أمام تساقط كميات معتبرة من الأمطار. كما أعلمنا السكان أنهم سبق وأن تلقوا العديد من الوعود لترحيلهم، غير أنها لم تتجسد على أرض الواقع.

رئيس بلدية القصبة: “السكان غير شرعيين وسبق أن تلقوا إعذارات لإخلاء البناية”
من جهته، أكد رئيس المجلس الشعبي البلدي للقصبة “عمار زطايلي” في تصريح لجريدة النهار أن العائلات القاطنة بالبناية سكان غير شرعيين وقد اقتحموا العمارة دون ترخيص من السلطات المحلية، موضحا أنه تم ترحيل القاطنين بها في الثمانيات عقب الأضرار التي لحقت بهذه الأخيرة. فيما اقتحمت العائلات الحالية المكان دون ترخيص من الجهات المعنية. كما سبق وأن أرسلنا العديد من الإعذارات للسكان المقتحمين من أجل إخلاء البناية، غير أن مراسلاتنا لم تؤخذ بعين الاعتبار. فيما لا تملك البلدية أية صلاحيات لترحيل العائلات المتضررة، باعتبارهم سكان غير شرعيين، يقول المتحدث


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة