إعــــلانات

رئيس الجمهورية يتوجه برسالة إلى الشعب الجزائري بمناسبة اليوم الوطني للمجاهد

رئيس الجمهورية يتوجه برسالة إلى الشعب الجزائري بمناسبة اليوم الوطني للمجاهد
رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون

وجه رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، رسالة الى الشعب الجزائري. بمناسبة اليوم الوطني للمجاهد المخلد لذكرى هجومات الشمال القسنطيني ومؤتمر الصومام.

وجاء في رسالة رئيس الجمهورية “إن التضحيات الجسيمة التي بذلها الشعب الجزائري شغفا بالحرية. وطلبا للسؤدد ستظل مصدر قوة لأمتنا. وهي تجابه التحديات وتخوض معترك بناء الدولة الوطنية”.

وتابع “إن واجب الوفاء يملي على جيل الأبناء والأحفاد استكمالا لمسيرة أسلافنا الأبطال بنفس روح الإخلاص للوطن. وبنفس العزيمة وإرادة التغلب على المحن والصعاب”.

وجدد رئيس الجمهورية تعازيه الصادقة ومواساتنا الخالصة لذوي الضحايا رحمهم الله. داعيا المولى أن يمن بالشفاء العاجل على المصابين من مدنيين وعسكريين.

وأشار الرئيس تبون أن هجومات الشمال القسنطيني كانت منعرجا حاسما في الثورة. مؤكدا أننا سنجعل من هذه الاحتفالات فرصا لاستكمال مسيرة الأبطال.

وتابع رئيس الجمهورية “نقف اليوم بخشوع لنترحم على البطل الشهيد زيغود يوسف وإخوانه الأمجاد. وأجدد العزم على مواصلة الالتزامات التي وعد بها”.

وقدم الرئيس تبون تعازيه الى كل ضحايا الحرائق، داعيا الله أن يشفي المصابين. متوعدا بمحاسبة من اقترف تلك الجـــرائم البشعة

إعــــلانات
إعــــلانات