رئيس مفرزة الحرس البلدي بالوادي تحت الرقابة القضائية

امر قاضي التحقيق لدى محكمة الوادي، في ساعة متأخرة من مساء أمس السبت بوضعالسعيد. ف، رئيس مفرزة الحرس البلدي بالوادي، رهن الرقابة القضائية في قضية مندوبية الحرس البلدي التي حققت فيها فصيلة الأبحاث التابعة لجهاز الدرك الوطني شهر ماي المنصرم.وقد استدعت النيابة في هذه القضية 20 شخصا بين متهمين وشهود، يتقدمهم المندوب الولائي وبينهم مسؤولي مصالح العتاد والحظيرة والميزانية والممتلكات ومصلحة الفوترة وهيئة الخدمات الاجتماعية والمكتب الرياضي لجمعية الحرس البلدي ومسؤولي مراكز التكوين لأعوان الحرس البلدي بالوادي وعدد من الأعوان.وقد مثل اليوم فقط 4 من هؤلاء، بينهم من يوصف بالمتهم الرئيسي وثلاثة من الشهود أمام قاضي التحقيق لدى محكمة الوادي في انتظار مثول بقية المعنيين بهذا الملف يوم 14 و15 ديسمبر الجاري.وحسب ما رشح من التحقيق أمس فإن اتهاما مباشرا وجه للمندوب باستغلال النفوذ من طرف الشهود واختلاس أموال مركز التدريب.فوزي ح.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة