رئيس مولودية باتنة يعتبر الوقت سابقا لأوانه للحكم على بوقدانوفيتش

قال رئيس مولودية باتنة الحاج زيداني، بشأن ما أكده بعض المسيرين داخل المكتب المسير على تنصيب المدرب اليوغسلافي

بوقدانوفيتش بصفة رسمية وصرف النظر عن استقدام الحارس الدولي الأسبق اليامين بوغرارة بعد استقالته من جمعية الخروب “إن الحكم على بوقدانوفيتش يبقى سابق لأوانه إلى غاية انتهاء مهلة الشهر التي منحناها له من أجل الوقوف على إمكاناته وسنقرر بعدها مصيره وهو حاليا يعمل بصفة عادية”، ويبقى الأكيد أنه سيشرف على التشكيلة في لقائها الأول من مرحلة الإياب أمام شبيبة بجاية، من جهة أخرى يعيش الشارع الرياضي غليانا منذ صرف النظر عن استقدام مدرب جديد والاتجاه نحو تنصيب بوقدانوفيتش الذي لم يقنع الكثير بقدراته حيث حملوا المكتب المسير مسؤولية هذا الخيار خاصة أن “البوبية” تنتظرها ثماني مقابلات نارية ستلعب مصيرها فيها، وهذا ما يجعل الحاجة إلى مدرب كفء أكثر من ضرورية، كما طالب الأنصار المكتب المسير بتوحيد قراراته بعد الانقسام الذي شهده منذ ذهاب مواسة.

من جهته رئيس مولودية باتنة الحاج مسعود زيداني تفادى انتقاد الحكام وقال إنه لو كان يدري أن ذلك سيغير من شيء لدى مسؤولينا لتحدث بلهجة صريحة وانتقد الحكام الذي هضموا حق فريقه خلال مرحلة الذهاب وأضاف أن انتقاد أي حكم لا يخدم إطلاقا مصلحة فريقه  حيث قال في هذا الشأن قال في هذا الشأن “إن تنتقد حكما في الجزائر فذلك يعني أنه أصبح عدوا لفريقك وبالتالي من الأحسن لنا التزام الصمت تجاه الموضوع وكما يقول المثل، خلي البير بغطاه”، للإشارة فإن تحفظ زيداني في الحديث عن مردود الحكام جعله في إحدى مقابلات مرحلة الذهاب التي انتقدت فيها بعض الجرائد طريقة التحكيم على لسانه يفنذ ذلك على أمواج الإذاعة وأكد أنه لم يتكلم إطلاقا عن الجانب التحكيمي لعلمه أنه لا فائدة من انتقاد الحكم بعد الخسارة ومن الأحسن تركه لضميره. م.ش

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة