رئيس هندوراس المخلوع يدين الاتهامات الجنائية التي وجهتها له حكومة بلاده

رئيس هندوراس المخلوع يدين الاتهامات الجنائية التي وجهتها له حكومة بلاده

أدان رئيس هندوراس

المخلوع مانويل زيلايا اليوم الجمعة الاتهامات الجنائية التي وجهتها له حكومة هندوراس والمتعلقة بالخيانة وسوء استغلال السلطة  كما نفى قيامه بانتهاك الدستور للبقاء في السلطة.

وأعرب زيلايا عن شكره اليوم لرئيس جمهورية الدومينيكان ليونيل فيرنانديز لاستضافة الأخير له في بلاده.

وكانت المحكمة العليا في هندوراس قد برأت الشهر الماضي ستة من قادة الجيش البارزين من اتهامات تتعلق بتجاوز سلطاتهم من خلال إصدار أوامر للجنود بطرد زيلايا من البلاد في 28 جوان الماضي.

يذكر أن الرئيس الهندوراسي المنتخب بورفريو لوبو كان قد عرض على الرئيس المقال مانويل زيلايا الخروج الآمن من البلاد و اللجوء إلى جمهورية الدومنيكان أشهر.

وينص الاتفاق الذى وقعه لوبو وفرنانديز وممثلو الاحزب السياسية الرئيسية فى هندوراس في سانتو دومينغو على أنه يمكن لزيلايا وأفراد أسرته ومستشاريه أن يدخلوا جمهورية الدومينيكان في السابع والعشرين من جانفي الماضي.

وأطيح بزيلايا و أجبر على اللجوء إلى الخارج فى جوان الماضي لكنه عاد إلى هندوراس و لجأ إلى سفارة البرازيل في بلاده في سبتمبر الماضي.

وأجبر زيلايا على الخروج من بلاده في 28 جوان الماضي عقب محاولته تغيير الدستور لتسهيل إعادة انتخابه لولاية ثانية وهو ما رفضته المحكمة العليا.

 

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة