رئيس وداد تلمسان يؤكد على تسوية المستحقات هذا الأسبوع

اعتبر مدرب وداد تلمسان، فؤاد بوعلي، الفوز الذي حققه فريقه، عشية أول أمس، أمام فريق سريع المحمدية بالشيء الإيجابي لعدة

 

 معطيات أبرزها أنه جاء بالأداء والنتيجة، وهو الشيء الذي كان غائبا في المباريات السابقة بالإضافة إلى ماحدث طيلة، الأسبوع الماضي، من مشاكل تعلقت بالأساس بضرورة تسوية مستحقات اللاعبين، حيث نفى بوعلي بالمناسبة أية نية بالنسبة إليه وللاعبيه في مقاطعة لقاء المحمدية، معربا في الوقت ذاته أن عناصره احتجت على الطريقة اليابانية المبنية على الزيادة في الإنتاج مقابل المطالبة بالمستحقات، وهنا الكرة يضيف الكوتش التلمساني هي في مرمى

المسيرين، وفي هذا الإطار كان قد تدخل رئيس وداد تلمسان رشيد بوراوي لدى حديثه مع رجال الإعلام، حيث قلل من أهمية هذه النقطة التي أخذت حسب رأيه أبعادا كبيرة وضخمة عما حدث، مضيفا في الوقت ذاته بوقوع سوء تفاهم طفيف مع اللاعبين والطاقم الفني نظرا لتأخر بعض الإجراءات الإدارية في تسهيل مهمة تسوية مستحقاتهم مثلما تم الاتفاق عليه معهم، مؤكدا بان الأمور رجعت إلى نصابها نظرا لوجود ثقة كبيرة بين اللاعبين والطاقم الفني والإدارة التلمسانية، وهنا أكد على تسوية مستحقات اللاعبين العالقة والخاصة بمنح الفوز في العشرة مباريات الأخيرة منتصف هذا الأسبوع، وبالمقابل وعد المسؤول الأول عن الجهاز الإداري لأبناء الزيانيين لاعبيه بمنح مغرية أخرى شرط مواصلة النتائج الإيجابية. وعن سؤال حول جديد صفقات السبونسور أكد بوراوي بأن المفاوضات هي متواصلة مع عدة مؤسسات على غرار افري ووسيم التي أكد بأنها على وشك نهايتها معربا عن تفاؤله بصفقات أخرى، وبالتأكيد مع مؤسسة سوناطراك موجها نداء إلى السلطات المحلية بمساعدة الفريق في القريب العاجل. نشير في الأخير أن المدرب فؤاد بوعلي منح لاعبيه ثلاثة أيام راحة قصد التنفس قليلا خاصة إذا علمنا أن الفريق سيكون معفى خلال جولة هذا الأسبوع.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة