رئيس وزراء باكستان يؤكد أن الأسلحة النووية لبلاده في أيدي آمنة

رئيس وزراء باكستان يؤكد أن الأسلحة النووية لبلاده  في أيدي آمنة

صرح رئيس وزراء

باكستان يوسف رضا جيلاني أن بلاده لن تساوم على سيادتها بأي ثمن وأنها ستواجه أي تدخل أجنبي مؤكدا أن أسلحة باكستان النووية في مكان أمين وفي أيدي آمنة وليست هناك مخاوف من وقوعها في أيدي المتطرفين.

وقال جيلاني خلال كلمة ألقاها في ندوة بعنوان ” هدفنا باكستان آمنة ” نظمتها أمس صحيفة “خبرين” الباكستانية أن “سلطة الدفاع عن البلاد في أيدي قوية وأن باكستان ستواصل جهودها تجاه الأمن والاستقرار في المنطقة”.

وأضاف “إننا نرغب في حل القضايا على طاولة المفاوضات ونؤمن بسياسة المصالحة ولا نريد أي مواجهة و سندافع عن البلاد حتى القطرة الأخيرة من الدماء”.

وأكد رئيس وزراء باكستان ضرورة التناغم والانسجام بين كافة أعمدة البلاد  وذلك لتقدم ورخاء البلاد مستعرضا الجهود التي تبذلها الحكومة الديمقراطية في باكستان تجاه الحفاظ على العلاقات الجيدة مع السلطة القضائية ووسائل الإعلام وحزب المعارضة بالإضافة إلى إبراز القضية الكشميرية على المستوى الدولي  وخاصة لتخليص البلاد من خطر الإرهاب والتطرف.

 

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة