إعــــلانات

رئيس الجمهورية يقرر إعادة النظر في العلاقات مع المغرب .. وإستئصال الحركتين الإرهابيتين MAK و ” رشاد ” جدريا

بقلم م .فيصل
رئيس الجمهورية يقرر إعادة النظر في العلاقات مع المغرب .. وإستئصال الحركتين الإرهابيتين MAK  و ” رشاد ” جدريا

قرر رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون اليوم خلال تراسه اجتماعا استثنائيا للمجلس الأعلى للأمن إعادة النظر في العلاقات مع المغرب. وجاء هذا القرار عقب الأعمال العدائية المتواصلة من طرف المغرب وحليفه الكيان الصهيوني، وكذا الأفعال العدائية المتكررة من طرف المغرب ضدّ الجزائر.

وخلال الإجتماع المخصص لتقييم الوضع العام للبلاد عقب الأحداث الأليمة الأخيرة. أين ثبت تورط الحركتين الإرهابيتين MAK  و ” رشاد ” في جريمة قتل ” جمال بن سماعيل.

واسدى رئيس الجمهورية تعليمات بتكثيف المصالح الأمنية لجهودها من أجل إلقاء القبض على باقي المتورطين في الجريمتين. بالإضافة إلى كل المنتمين للحركتين الإرهابيتين، اللتين تهددان الأمن العام والوحدة الوطنية، إلى غاية استئصالهما جذريا. خاصة منها  المنظمة الإرهابية ” الماك” التي تتلقّى الدعم والمساعدة من أطراف أجنبية وخاصة المغرب والكيان الصهيوني.

كما امر رئيس الجمهورية جميع القطاعات بمتابعة تقييم الأضرار والتكفل بالمتضررين من الحرائق. مع تكثيـف الجهود الأمنية للقبض على المتورطين في جريمة حرق ” الغابات “

إعــــلانات
إعــــلانات