رابح ماجر: “عدم تواجدي في دورة مارس لا يحتاج إلى تعليق لأن الأمور واضحة”

رابح ماجر: “عدم تواجدي في دورة مارس لا يحتاج إلى تعليق لأن الأمور واضحة”

رفض النجم الدولي السابق

 رابح ماجر الرد على تساؤلاتنا بخصوص إقصائه من حضور المباراة المزمع إقامتها يوم الفاتح من شهر مارس القادم بين قدامى المنتخب الوطني الجزائري ونظيره الفرنسي بقيادة النجم الفرنسي ذي الأصول الجزائرية زين الدين زيدان، مؤكدا لنا في هذا السياق أن كل المعطيات واضحة كما قال، ولا تحتاج إلى أي تعليق أو رد وذلك في قوله “أعتقد أنكم الصحفيين أقوياء بما فيه الكفاية وقادرون على معرفة الأسباب” وهو التصريح الذي يلمح إلى وجود علاقة مكهربة بينه وبين رئيس الودادية علي فرڤاني وهو ما جعل هذا الأخير يقدم على تصفية حساباته مع أول مناسبة، حتى وإن رفض ماجر تأكيد ذلك أو رفضه، إلا أن عدم وجود اسم في حجم النجم الدولي السابق لـ”بورتو” جعل التساؤلات تطرح عن سبب هذا الإقصاء غير المنتظر والمتوقع الذي كان من قبل الودادية، مبرزا في ذات السياق أن ما جاء على لسان فرڤاني أنه هو من أكد عدم رغبته في التواجد في الودادية لانشغالات خاصة به، أمر صحيح، غير أن ذلك لا يمنع من التواجد في هذا الموعد الكبير خلال دورة مارس حتى وإن لم يشر هذا الأخير إلى ذلك بطريقة مباشرة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة