رانا محروقين على ولدنا.. نريد دفنه بالجزائر

رانا محروقين على ولدنا.. نريد دفنه بالجزائر

تطالب عائلة مغترب بفرنسا السلطات الجزائرية بالتدخل لدى نظيرتها الفرنسية من اجل تحويل جثمان ابنها بن علي البالغ من العمر 26 سنة.

والذي لقي حتفه اواخر شهر ديسمبر إثر حريق إندلع بمبنى يقع بمقاطعة سان دينيس.

بينما كان رفقة إثنين من رفقاءه توفي احدهما وتم نقل جثمانه الى مسقط راسه بوهران أين ووري الثرى.

المغترب بن علي الذي لايزال لحد الآن بمصلحة حفظ الجثث بمستشفة هوتس دي سين بفرنسا.

أكدت عائلته إنها اتصلت بالسلطات الفرنسية بعد ابلاغها من طرف أصدقائه بوفاته في حادث اندلاع حريق ورتبت كل الإجراءات القانونية.

لتحويل جثمانه لتشييعه إلى مثواه الأخير بمسقط راسه لكن لحد الساعة وبعد مرور أكثر من شهر لم تتسلم جثمانه.

علما ان الضحية المغترب غادر أرض الوطن وعمره 17 سنة بطريقة غير شرعية بعد تسلله الى اسبانيا عبر المغرب.

ومن ثمة تنقل إلى فرنسا ولم تسو وضعيته القانونية باراضيها حتى وقوع الحادث وهو مجهول الهوية.

عائلة الضحية المغترب بن علي المقيمة بمنطقة كوكا في وهران توجه نداء استغاثة وتناشد تددخل السلطات الجزائرية.

قصد التوسط لها لدى السلطات الفرنسية لتسريع وتيرة نقل جثمان فلذة كبدها المقهورة عليه لدفنه بالجزائر.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة