رحلة المحمدية إلى تلمسان بدون 7 عناصر أساسية

مرة أخرى يجد الطاقم الفني لفريق سريع المحمدية نفسه محرجا أمام مناصريه في تنقله إلى تلمسان بسبب غياب أبرز لاعبيه الأساسيين

 

 من بينهم صديق مباركية والثنائي موفق وراجع المعاقبان من طرف فريقهم للناحية العسكرية الثانية بعد أن مني بهزيمة مؤخرا. إلى جانب سجال ودوار واحتمال كذلك غياب المدافع بوشيبة الذي أصيب في آخر حصة تدريبية له أول أمس الأربعاء، وبالتالي فإن الطاقم الفني يبقى مضطرا إلى إلاستنجاد بمجموعة من عناصر الأواسط لسد النقائص على مستوى الخطوط باستثناء اللاعب تلمساني شمس الدين الذي قرر المدرب إقحامه في مباراة الكأس التي تنتظر تشكيلة الأواسط يوم غد الجمعة. وعموما فإن السريع ليس لديه مايخسره سوى اللعب بجدية أكبر للعودة بنتيجة إيجابية قد تغير من الإستراتيجية مستقبلا أو بعد مضي جولتين أو ثلاث على أكثر تقدير. في سياق متصل بشؤون الفريق فقد علم بأن محكمة المحمدية بصدد إصدار قرار قضائي خلال الأسبوع القادم يتم بموجبه رفع التجميد عن الحساب البنكي للفريق عقب صدور حكم قضائي يلغي الإعتراض الذي تسبب في تجميد الحساب يوم 03 سبتمبر الماضي.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة