رحلة نزهة لفتاة مع صديقها تتحوّل إلى جحيم واغتصاب من قبل 12 شخصا في البليدة

صديق الضحية احتجزها في منزل مهجور مدة 4 أيام

الجاني قام بتحويل الضحية فيما بعد إلى وهران للمتاجرة بجسدها

تعرضت فتاة قاصر في الرابعة عشر من العمر، تقطن في الجزائر العاصمة، الأسبوع المنصرم، إلى عملية اختطاف واحتجاز واغتصاب جماعي من قبل 12 شخصا. وقد كشفت التحقيقات في القضية، أنّ الضحية المراهقة استدرجها صديقها وقام باحتجازها في منزل مهجور بمدينة بوڤرة ولاية البليدة، للاعتداء عليها جنسيا ومن ثم الاتجار بجسدها مع باقي أصدقائه، قبل أن يقرّر تحويلها إلى ولاية وهران، وتقديمها لشباب آخرين، الذين بدورهم، مارسوا عليها المحظور باستعمال القوة، إلى أن تمّ العثور عليها من قبل عناصر أمن مدينة وهران. القضية، وحسب مصادر»النهار»، تعود إلى علاقة نشأت بين أحد المتهمين والفتاة، أين ضرب لها موعدا بتاريخ الواقعة بغية قضاء يوم برفقتها للتنزه، وبالفعل التقت الفتاة بصديقها، الذي راودته فكرة تحويلها إلى أحد المنازل المهجورة في مدينة بوڤرة. وهناك قام باحتجازها لأربعة أيام، أين قام باغتصابها ثم راح يتصل بأصدقائه، البالغ عددهم 11 شخصا، للالتحاق به في المنزل، ليقوموا بدورهم بالاعتداء عليها جنسيا بالتناوب طيلة مدة احتجازها. وفيما كان مصير الفتاة غامضا بالنسبة لأهلها، الذين راحوا يبلّغون عن فقدانها لدى مصالح الأمن، قرّر صديق الضحية التوجّه بها إلى مدينة وهران، للاتجار بجسدها مع أشخاص آخرين. وقد قادت التحريات التي باشرتها الجهات الأمنية إلى جانب نشر صور الفتاة عبر مقرات لشرطة بالولايات، إلى تمكّن شرطة وهران من العثور عليها وتسليمها إلى مصالح أمن البليدة، التي فتحت تحقيقا معمّقا قبل عرض الضحية على الطبيب الشرعي، الذي أكّد واقعة الاغتصاب، وبموجب ذلك تمّ تحديد هوية الفاعلين، الذين تمّ توقيفهم وتقديمهم للمثول أمام وكيل الجمهورية بمحكمة بوفاريك، كون واقعة الاغتصاب والاحتجاز تمت بمدينة بوڤرة، حيث صدر في حقهم أمر بإيداع الحبس عن جنايتيّ تكوين جماعة أشرار والاختطاف والحجز، وجناية اغتصاب قاصر لم تكمل 16 سنة.


التعليقات (4)

  • علي بن زين

    صديقها من صديقها لا يوجد في ديننا و لا في مجتمعنا هذه الكلمة الغريبة التي تم ترجمتها من الغرب (boyfriend) المنحل أخلاقيا و هذه هي النتيجة الحتمية لاتباعهم : اغتصاب و انتهاك حرمات و أطفال بدون هوية … الخ من الكوارث على المجتمع. ربي يلطف بنا.

  • فاطمة

    استغفر الله ما يجري في الجزائر كل يوم قتل اغتصاب جرائم و الله الأمر خطير جدا يا ناس انتبهوا الي بناتكم العري و التبرج الفاضح و الفايسبوك شدوا عليهم و راقبوهم قبل أن تندموا ابكي علي بلدي ما اكثر فيها الفتن الا عقوبة من الله استغفر الله العظيم و نريد القصاص المغتصبين الوحوش .

  • amino

    هذا كله نتيجة العلاقات الغير شرعية التي أصبح المجتمع يغض الطرف عنهاعلى أساس الحرية الشخصية النابعة من تقاليد الغرب الذي تحكمه قيم فاسدة .

  • سمير حجاب

    مخلفات السياسة الرشيدة

أخبار الجزائر

حديث الشبكة