رزيقة…حلمي الوحيد نتعلم نكتب إسمي

رزيقة…حلمي الوحيد نتعلم نكتب إسمي

تطرقت حصة ماوراء الجدران، إلى قصة رزيقة البالغة من العمر26 سنة من عين الدفلى ،أمنيتها الوحيدة أن تكون متمدرسة.

كما تعتبر”رزيقة” من ضحايا الإرهاب، وهي تعيش بمنطقة ريفية معزولة وتعمل عاملة نظافة لدى البيوت.

وقالت، أن سبب عدم تعلمها الدراسة، هو خوفها من الإرهاب، أيام العشرية السوداء، وبات حلمها الوحيد اليوم هو تعلم الدراسة.

وأضافت أيضا، أنها أرادت الإنتحار، بعد أن ضاعت لها فرصة التعلم والدراسة، وما تعانيه اليوم بسبب الأمية .

التعليقات (0)

دير لافير

أخبار الجزائر

حديث الشبكة