رصد انفجار لا مثيل لقوته فى الكون

رصد انفجار لا مثيل لقوته فى الكون

سجل تلسكوب فيرمى الفضائى الأمريكى انفجار إشعاعات جاما بقوة لا مثيل لها فى سبتمبر 2008، بحسب تقرير

 

نشر اليوم أمس فى مجلة “ساينس “.

ورصد الانفجار فى كوكبة القاعدة وبلغت قوته مجموع انفجارات تسعة آلاف نجم آفل (سوبرنوفا)، وولد فى أقل من 60 ثانية طاقة توازى خمسة أضعاف ما تولده الشمس من إشعاعات أكس وجاما، بحسب علماء الفيزياء الفلكية. ويعرف السوبرنوفا بانفجار نجم آفل اثر نفاد وقوده النووى.

وفى هذا التدفق من إشعاع جاما ذى القوة غير المسبوقة، انطلقت المادة بسرعة تقارب سرعة الضوء. كما حملت الإشعاعات الأقوى الوافدة من المصدر طاقة تفوق بـ 30 مليار ضعف الطاقة التى يحملها الضوء المرئى، بحسب علماء الفيزياء الفلكية. وبحسب العلماء، كل تلك المقومات تجعل من هذا الانفجار أقوى انفجار لإشعاعات جاما يتم رصده على الإطلاق.

كما التقط هوائى التلسكوب الضخم “فيرمي” صورة الانفجار الهائل فى غضون 100 ثانية تلت ظهوره فى 16 سبتمبر. ووقع الانفجار على مسافة حوالى 12.2مليار سنة ضوئية، ما يضاعف ذهول العلماء حيال قوته.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة