رصد 3 مليار دينار لتغطية نفقات النقل المواد الغذائية نحو الجنوب…الحكومة ستتفاوض مع السعودية لتصدير 3 مليون رأس من الأغنام قبل انطلاق موسم الحج

رصد 3 مليار دينار لتغطية نفقات النقل المواد الغذائية نحو الجنوب…الحكومة ستتفاوض مع السعودية لتصدير 3 مليون رأس من الأغنام قبل انطلاق موسم الحج

توظيف 500 عون لمراقبة حيازة المحلات التجارية لسجل تجاري و نوعية المواد المباعة

كشفت وزارة التجارة عزمها الدخول في مفاوضات مع نظيرتها للشؤون الدينية و الأوقاف، قصد تصدير رؤوس الأغنام التي تشكل فائضا و البالغ عددها بـ3 ملايين رأس نحو العربية السعودية قبل انطلاق موسم الحج القادم، تفاديا لانهيار أسعار كلا من  اللحوم و الأغنام على حد السواء، و التي عرفت انخفاضا في السوق الوطنية بنسبة 2 بالمائة في السوق الوطنية حسب تصريحات وزير القطاع، حيث يقدر إجمالي الاستهلاك الوطني للحوم الحمراء بـ300 ألف طن، مقابل 250 ألف طن لحوم بيضاء.
و أكد وزير التجارة، الهاشمي جعبوب، أن أسعار الخضر و الفواكه المسجلة قبيل حلول شهر رمضان منخفضة مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، حيث استقر سعر البطاطا في حدود 24 دينار مقابل 65 دينار السنة الماضية، البصل بـ13 دينار مقابل 20 دينار، الثوم بـ90 دينار مقابل 135 دينار السن الماضية، باستثناء منتوج الخس الذي عرف ارتفاعا رهيبا بسبب الأمطار الطوفانية التي عرفتها البلاد في الآونة  الأخيرة متسببة في هدم العديد من البيوت البلاستيكية المخصصة لزرع المنتوج، حيث ارتفعت أسعارها إلى غاية 135 دينار.
و دعا جعبوب، خلال الندوة الصحفية التي عقدها، أمس، بمقر الوكالة الجزائرية لترقية التجارة الخارجية “ألجكس” الجهات المعنية إلى محاربة العديد من الظواهر التي تعتبر سببا في تسجيل مضاربة، أبرزها التخزين، الاتفاق غير الشرعي بين المصنعين و الفلاحين، الممارسات التجارية غير القانونية و كذا التجارة الفوضوية حيث وجه نداء في هذا الشأن لمصالح القوة العمومية التي حضرة الندوة بالحد من الظاهرة مثلما تقوم به حيال السائقين غير المنتظمين.
و من جانب ثان، كشف المسؤول الأول على القطاع التجاري، عن توظيف 500 عون مؤخرا، كلفوا بمهمة مراقبة المحلات التجارية خاصة ماتعلق منها بحيازة السجل التجاري من عدمه، و نوعية المنتجات الغذائية، حيث تم تخصيص مركبتين لكل ولاية لأداء المهمة على أحسن وجه و اتخاذ إجراءات صارمة في حق كل من حول نشاطه التجاري إلى إنتاج الزلابية دون توفر سجل تجاري خاص بها، كون الوزارة قننت هذا النوع من الحلويات الموسمية حفاظا عليها من الإغراق في التجارة الفوضوية، مؤكدا في المقابل أنه الحكومة قد رصدت في قانون المالية التكميلي لعام 2008، 3 مليار دينار لتغطية نفقات المواد الغذائية الموجهة للجهة الجنوبية للوطن، قصد المساهمة في الحفاظ على القدرة الشرائية للمواطن.

كل زيادة عن النسبة ستوجه للتصدير:قانون المنافسة سيلزم ربراب بتخفيض نسبة احتكاره لزيت المائدة إلى 40 بالمائة

كشف وزير التجارة الهاشمي جعبوب، أن قانون المنافسة الذي لايزال قيد الإعداد من قبل مصالحه قد حدد نسبة احتكار كبار المتعاملين الاقتصاديين للسوق الوطنية بنسبة 40 بالمائة، مايعني أن مجمع سفيتال لإنتاج زيت المائدة الذي يديره رجل الأعمال الجزائري اسعد ربراب مجبر فور الانتهاء من إعداد القانون و المصادقة من قبل نواب البرلمان بتخفيضه نسبة الإنتاج إلى 40 بالمائة، لأنه في حال تعديه لهذه النسبة فإنه ملزما بناء على مواد القانون بتصدير المنتوج الإضافي، حتى يتم فتح المجال لمستثمرين آخرين في المجال.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة