رفض التطبيع ومساندة الشعب الصحراوي ضمن برنامج لجنة الشؤون الخارجية للمجلس الشعبي الوطني

رفض التطبيع ومساندة الشعب الصحراوي ضمن برنامج لجنة الشؤون الخارجية للمجلس الشعبي الوطني

عقدت لجنة الشؤون الخارجية والتعاون والجالية برئاسة إلياس سعدي، اجتماعا اليوم الإثنين، خصص لضبط جدول أعمال اللجنة خلال الفترة المقبلة.

وحسب بيان لذات الهيئة، اقترح على الأعضاء مشروع برنامج قابل للإثراء يتضمن بشكل عام البرنامج التالي:

تنظيم يوم برلماني دراسي، يكون محوره مساندة ومرافقة البرلمانيين والشعبين الشقيقين في كل من فلسطين والصحراء الغربية.

ويأتي ذلك، من خلال رفض التطبيع مع الكيان الصهيوني الغاشم، وإظهار الدعم التام لاستقلال الشعب الفلسطيني وقيام دولة فلسطين في حدود 48 وعاصمتها القدس.

ومن جهة أخرى، تأكيد مساندة البرلمانيين الجزائريين لحق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره والتسريع في آليات تنظيم الاستفتاء في إطار الحل الاممي للنزاع القائم، والعمل على تعيين ممثل للأمم المتحدة.

ويقترح أن يكون مسمى هذا اليوم :”تصفية الاستعمار وحق تقرير المصير: مبدأ راسخ من مبادئ الدولة الجزائرية”

بالإضافة إلى برمجة زيارات ميدانية إلى القنصليات، الموانئ والمطارات الدولية، للوقوف بشكل خاص على المسائل المتعلقة بالجالية الجزائرية المقيمة في المهجر.

وكذا اقتراح تقسيم أعضاء اللجنة إلى أفواج وفق أربعة مناطق: الشرق الأوسط، وأوروبا، وآسيا وأمريكا، وذلك كنوع من الاختصاص يسمح بتعزيز الاطلاع على واقع وآفاق العلاقات البرلمانية التي تجمع الجزائر مع عديد الدول.

بالإضافة إلى برمجة لقاءات مع وزير الشؤون الخارجية، ووزير السكن، ووزير النقل، والمالية، ووزير التجارة.

ويأتي ذلك من أجل الوقوف على سير العمل في هذه القطاعات، وكذا لمتابعة نشاط الحكومة في تطويرها.

كما سيتم تنظيم لقاءات مع كل من سفير دولة فلسطين، وسفير الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=902282

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة