''رفع عدد ساعات عمل الطيار إلى 18 ساعة ''نعمة على الطيارين ونقمة على الجوية

''رفع عدد ساعات عمل الطيار إلى 18 ساعة ''نعمة على الطيارين ونقمة على الجوية

سيوفّر راحة أكثر لطاقم الطائرة وسيؤخر أكثر مواعيد الرحلات الجوية

كل طيار يشتغل 18 ساعة في اليوم سيستفيد من راحة 4 أيام كاملة

كشف طيارو الخطوط الجوية الجزائرية عن موافقتهم لنظام العمل بمعدل 18 ساعة في اليوم، وهذا بعدما كانوا رافضين رفضا كليا لرفع عدد ساعات العمل من 12 ساعة في اليوم الذي ينص عليه قانون الطيران المدني إلى 18 ساعة من دون استشارة النقابة الوطنية للطيارين.

وحسبما أفاد به العديد من طياري الخطوط الجوية الجزائرية ممن تقربت منهم ”النهار”، فإنه سيتم يوم غد الثلاثاء الموافق للثاني من نوفمبر الجاري، عقد جمعية عامة للطيارين بفندق المطار، سيتم خلالها التطرق إلى القانون الأساسي للطيار وإجراء بعض التعديلات في مضمونه، إلى جانب الإلحاح على ضرورة تحسين الظروف المحيطة بالطيار وشروط عمله.

ومن بين التعديلات المرتقب إجراؤها على القانون الأساسي للطيار، تلك المتعلقة بالموافقة على نظام العمل بمعدل 18 ساعة في اليوم، وهو النظام الذي كان مرفوضا من طرف كافة طياري الجوية الجزائرية في وقت سابق، حيث أكدت مصادرنا في هذا الشأن على أن الموافقة على هذا النظام الجديد كان بناء على تطبيق جملة من الشروط تضمنها النظام في حد ذاته، خاصة ما تعلق منها باستفادة الطيار من راحة لمدة أربعة أيام كاملة بعد قيامه برحلات جوية طويلة، مثل الرحلات الجوية التي تمتد من الجزائر إلى الصين أو من الجزائر إلى أمريكا.وخلال هذه الراحة، أفادت المصادر ذاتها، بأن الطيار لم ولن يقوم بأية رحلة مهما كان الحال وكانت الظروف المحيطة بالمؤسسة إلا بعد انقضاء آجال الأربعة أيام كاملة.

إلى جانب ذلك، فإن كل رحلة جوية يقوم بها الطيار وتعرف تأخرا بساعتين فإن الطيار لابد وأن يخلد لراحة تدوم 12 ساعة قبل قيامه برحلة أخرى، وذلك من أجل ضمان سلامة وأمن أكثر لمسافري الجوية الجزائرية.

وعليه، فإنه في حال التطبيق الفعلي لنظام العمل بمعدل 18 ساعة في اليوم، واحترام الجوية الجزائرية لمضمون النظام الجديد، فإن الرحلات الجوية ستعرف المزيد من التأخر في رحلاتها أكثر من ذلك الذي هي عليه اليوم.

هذا وأشارت مصادرنا إلى أن الخط الجوي الرابط بين الجزائر وأمريكا، لا بد أن يعرف مضاعفة في عدد طياري الطاقم المشرف على الرحلة، حيث أنه لا بد من رفع عدد الطيارين من اثنين إلى ثلاثة، وعليه، فإن إدارة الجوية الجزائرية مطالبة بتوظيف المزيد من الطيارين حتى تتمكن من التطبيق الفعلي لنظام عمل الطيار بمعدل 18 ساعة في اليوم بدلا من 12 ساعة.

بو عبد الله لـ”النهار”: ”أنا موافق على شروط الطيارين إذا كانت تخدم مصلحة المؤسسة”

أكد، وحيد بو عبد الله، الرئيس المدير العام لشركة الخطوط الجوية الجزائرية، أنه موافق على اقتراحات طياري المؤسسة المرتقب طرحها على طاولة نقاش الجمعية العامة المرتقب عقدها يوم غد الثلاثاء، بشرط أن تكون قد تضمنها القانون الجديد وأن تخدم مصلحة الشركة، وأشار في اتصال مع ”النهار” إلى أن اقتراحات طياري الشركة ستكون محل نقاش معه في وقت لاحق.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة