رفيق جبور: ''لا أفكر في مستقبلي حاليا وسأحسم فيه بعد عودتي من العطلة''

رفيق جبور: ''لا أفكر في مستقبلي حاليا وسأحسم فيه بعد عودتي من العطلة''

أكد المهاجم الدولي الجزائري رفيق زهير جبور

 في تصريحات نقلتها صحيفة نوفا سبورت اليونانية أمس، والتي قال فيها أنه يؤجل النظر في قضية بقائه مع أيك أثينا من رحيله إلى ما بعد الإجتماع المقرر بعد عودته إلى اليونان بيومين في 19 جويلية المقبل، والذي سيجمعه برئيس النادي ديميتاريديس إداميديس رفقة وكيل أعماله، حيث أوضح مهاجم الخضر أنه في عطلة حاليا ولا يفكر في مستقبله الذي سيحسم بعد عودته للفريق، وهو لحد الآن لا يمكنه تأكيد بقائه من عدمه فكل شيء مرتبط بإجتماعه مع الإدارة والأهداف التي تريد الإدارة والمدرب تحقيقها من وراء إبقائه في الفريق هذا الموسم. هذا ويبدوا أن كل المعطيات توحي ببقاء جبور في أيك أثينا اليوناني حتى نهاية عقده في جوان 2011 المقبل، وربما تجديد عقده مع الفريق  لموسمين آخرين بعدما أكد رئيس الفريق إداميديس والمدرب الصربي دوسان باجوفيتش على رغبتهما في إبقاء جبور حتى جوان 2013، ولذالك فهما يستعدان لإقتراح عقد جديد للاعب الجزائري خلال الإجتماع المقبل من أجل حسم أمر بيعه من بقائه، حيث أكد رئيس الفريق أن المدرب أعرب له عن رغبته في إبقاء جبور وتجديد عقده أيضا وكل شيء مرتبط بقرار اللاعب، ففي حالة موافقته على البقاء سيجدد له العقد، وفي حالة رغبته في الرحيل فسيعرض للبيع من أجل الإستفادة من الصفقة ماليا وعدم التفريط فيه مجانا في جوان 2011.

إدارة تولوز تصرف النظر على استقدامه بسبب مبلغ 3 ملايين يورو

من جهة أخرى أكدت إدارة نادي تولوز الفرنسي أن المهاجم الجزائري لم يعد من أولوياتها الموسم المقبل، لأنها لا تستطيع دفع مبلغ الثلاث ملايين يورو الذي اشترطته إدارة أيك أثينا مقابل التخلي عن خدمات مهاجم الخضر، حيث صرف مسيروا نادي تولوز النظر على استقدام جبور مثلما من المرجح أن يفعل مسؤولوا كل من: لانس، نانسي، هامبورغ، و فولفسبورغ بسبب السعر المبالغ فيه الذي طلبته إدارة اداميديس لأن سعر جبور لا يتعدى مليوني يورو في أحسن الأحوال خاصة بعد أن لم تقتنع هذه الفرق باداءه في المونديال خلال مشاركته مع الخضر، وبالتالي فكل المعطيات توحي ببقائه في اليونان.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة