إعــــلانات

رقم مُرعب.. إرتفاع كبير جدا في إصابات كورونا بالجزائر

رقم مُرعب.. إرتفاع كبير جدا في إصابات كورونا بالجزائر
كورونا في الجزائر

أعلنت وزارة الصحة، اليوم الأربعاء، عن تسجيل 1359 إصابة جديدة بفيروس كورونا، و8 وفيات، خلال الـ24 ساعة الأخيرة. مُسجلة ارتفاعا كبيرا مقارنة بحصيلة أمس أين تم تسجيل 810 إصابة جديدة. 

وحسب لجنة متابعة تفشي فيروس كورونا بالبلاد، فقد إرتفع إجمالي الإصابات بالفيروس التاجي في الجزائر إلى 230355 إصابة.

كما ارتفع ضحايا الفيروس بالبلاد إلى 6444، بعد تسجيل 8 وفيات خلال 24 ساعة الأخيرة.

هذا وتماثل 576 مريضا للشفاء خلال نفس الفترة ليرتفع إجمالي من تماثلوا للشفاء إلى 156203. فيما يتواجد 39 مريضا بمصلحة العناية المركزة.

للتذكير، سجلت الجزائر أمس الثلاثاء 810 إصابة جديدة بفيروس كورونا و12 وفاة.

ودعت الوزارة المواطنين، إلى اليقظة واحترام قواعد النظافة والمسافة الجسدية، والامتثال لقواعد الحجر الصحي، والارتداء الإلزامي للقناع.

كما دعت الوزارة، للحفاظ على صحة الكبار في السن، بتجنب نقل العدوى إليهم، خاصة أولئك الذين لديهم مرض مزمن.

وأكدت الوزارة، إن التلقيح يبقى الوسيلة الأنجع لمجابهة فيروس كوفيد-19.

طالع أيضا:

كورونا تضرب بقوة في الجزائر.. رقم مخيف لأول مرة منذ أشهر

وزير الصحة يجدد رفضه المطلق لإستمرار رفض بعض المستشفيات إستقبال المرضى

جدد وزير الصحة عبد الرحمان بن بوزيد، رفضة المطلق لإستمرار رفض بعض المؤسسات الإستشفائية على مستوى الجزائر العاصمة خاصة إستقبال المرضي أو تحويلهم إلى مستشفيات أخرى بحجة عدم توفر الأسرة الكافية.

ويأتي هذا خلال إجتماعه، ظهر الإثنين عبر تقنية التحاضر المرئي عن بعد بمدراء الصحة للولايات ومدراء المؤسسات الإستشفاية. ويأتي هذا في إطار  سلسلة اللقاءات التقييمية الدورية المتعلقة بالوضعية الوبائية التي تعيشها الجزائر بسبب الموجة الرابعة من جائحة كوفيد-19.

الإبلاغ عن كل شخص يقوم بمثل هذه السلوكات مهما كانت صفته

ودعا الوزير في هذا السياق إلى الإبلاغ عن كل شخص يقوم بمثل هذه السلوكات مهما كانت صفته مع ضرورة إيجاد حل لمشكل نقص الأسرة الذي يطرحه مدراء بعض من المؤسسات الإستشفائية في العاصمة في الوقت الذي تسجل فيه عديد ولايات الوطن إستقرارا .

وخلال هذا اللقاء، إستمع الوزير لآخر التطورات المتعلقة بالوضعية الوبائية على مستوى عديد الولايات. خاصة تلك التي سجلت منحا تصاعديا في عدد الإصابات بفيروس كوفيد-19 خلال الأيام الأخيرة – سواء ما تعلق منها بعدد الأسرة المخصصة لمرضي كوفيد-19 أو تلك المخصصة لحالات الإنعاش، بالإضافة الوفرة مادة الأكسجين الطبي وكذا الأدوية المخصصة لمرضي كوفيد-19.

وهنا جدد الوزير التأكيد على ضرورة عدم تكرار الأخطاء والنقائص التي سجلت خلال الموجة الثالثة للفيروس. خصوصا وأن إستراتيجية إستباقية تم إقرارها تحسبا لتسجيل تطورات خلال الموجة الرابعة من فيروس كورونا. وعلى رأسها تخصيص مستشفيات ومصالح خاصة بكوفيد-19مع الإبقاء على نشاط عدد من التخصصات ذات الأهمية القصوى على غرار أمراض النساء والتوليد، الإنعاش، الجراحة العامة، الإستعجالات و طب الأطفال .

وهنا شدد الوزير على أهمية ضمان التكفل الأمثل بالمصابين بهذا الفيروس على مستوى المستشفيات في ظل توفر كافة الإمكانيات البشرية والمادية وكذا الأدوية والمستلزمات الوقائية التي تتكفل الصيدلية المركزية للمستشفيات بتوفيرها بالكميات المطلوبة واللازمة لمواجهة هذا الوباء.

وخلال حديثه المطول مع مدراء الصحة، دعا الوزير إلى ضرورة العمل على إسترجاع ثقة المواطن. وذلك من خلال جعل مختلف المؤسسات الصحية في خدمة المواطن. كما شدد على ضرورة الإستمرار في التعاطي والتعامل بكل حيطة وحذر مع هذا الفيروس.

من جهة أخرى، دعا بن بوزيد كل من مدراء الصحة ومدراء المؤسسات الإستشفائية إلى منح المصالح الإستعجالية الطبية الأولوية ضمن برامج إعادة التهيئة المبرمجة بالنظر إلى الأهمية التي تحظى بها هذه المصالح وكونها واجهة المستشفيات.

حمل تطبيق النهار عبر رابط “البلاي ستور
https://play.google.com/store/apps/details?id=com.ennahar.androidapp

إضغط على الصورة لتحميل تطبيق النهار للإطلاع على كل الآخبار على البلاي ستور

إضغط على الصورة لتحميل تطبيق النهار للإطلاع على كل الآخبار على البلاي ستور

رابط دائم : https://nhar.tv/2P7a8
إعــــلانات
إعــــلانات