ريبيري تحت الرقابة القضائية بسبب فتاة هوى

ريبيري  تحت الرقابة القضائية بسبب فتاة هوى

قررت شرطة مكافحة الدعارة في باريس

أمس، إطلاق سراح النجم الفرنسيفرانك ريبيريووضعه تحت الرقابة القضائية في قضيةفتاة الهوىالتي هزّت الشارعالباريسيأسابيع قليلة قبل خوض مونديال جنوب إفريقيا، وهزّت معها أيضا كيان منتخبالديكة، وكانت واحدة من بين الأسباب التي جعلت رفقاءتيري هنرييخرجون من الدور الأول منالمونديال الأسمرالشهر المنقضي، سيتم الإستماع إلى الفرانكو جزائريكريم بن زيمةلاحقا في نفس القضية.

وخضع لاعببايرن ميونيخالألماني للتحقيق أمس الثلاثاء، واعتقل في مركز الشرطة طيلة اليوم، قصد الإستماع إلى أقواله في قضيةالدعارة“. وحسبما أوردته وكالةفرانس براسأمس، فإن وسط ميدان منتخب فرنسافرانك ريبيريقد وضع تحت الرقابة القضائية، بعد الإستماع إلى أقواله أمس في قضية الإعتداء علىفتاة الهوىالقاصرزهية، أما مواطنه مهاجم ريال مدريد الإسبانيكريم بن زيمة، فقد قررت شرطة مكافحة الدعارة في العاصمة الفرنسية باريس، الإستماع إليه لاحقا. هذا ويواجه الدولي الفرنسيفرانك ريبيريعقوبة السجن برفقةبن زيمةإن ثبتت التهمة عليهما، وسيحالان على قاضي التحقيق، الذي قد يصدر في حقهما قرار اتهام، بحيث قد يسجنان لمدة ثلاث سنوات، إضافة إلى غرامة مالية تقدر بـ45 ألف أورو، كونهما متهمان في قضية متعلقة بممارسة الجنس مع قاصر.

وكانت الفتاة المدعوةزهية دهار” – مغاربية الأصل، وهي إحدى فتيات الهوى، قد أكّدت للمحققين أنها مارست الجنس معبن زيمةعندما كانت في سن الـ 16 وهذا سنة 2008، وذكرت أيضا أنها مارست نفس الفعل مع زميله في المنتخب الفرنسيفرانك ريبيريسنة 2009 في سن الـ17.

وقد اعترف نجمبايرن ميونيخالألماني المتزوج من الجزائريةوهيبة، والمعتنق للدين الإسلامي في وقت سابق، بممارسته للفعل المخل بالحياء والمنافي للدين الذي اعتنقه وزار من أجله بيت الله الحرام، وأقرّ نجمالديكةأنه دفع أموالا لفتاة الهوى من أجل زيارته في ألمانيا، نافيا أن يكون قد طلب منها ممارسة الجنس مقابل المال، وكانت شرطة باريس قد استدعت لاعب مرسيليا الفرنسيبن عرفةمنذ أسبوع تقريبا ليكون شاهدا في القضية، كما لم توجه الشرطة أية تهمٍ مباشرة إلى اللاعبين الفرنسيين في هذه القضية، التي قد تكشف عن شبكة دعارة مشبوهة في مقهىزمان، بحيث أخذت هذه القضية أبعادا أخرى، ومسّت بالدين الإسلامي، كون اللاعبين المتورطين مسلمان، حيث وصل الحد ببعض الصحف الفرنسية إلى الإساءة إلى ديننا الحنيف.

ومن جانب آخر، وجد كل منبن زيمةو”ريبيريمساندة مطلقة من عائلتيهما، اللتان نفتا وجود أية علاقة للنجمين بهذه القضية.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة