زعلان منح ابن هامل قطعة أرض مساحتها 60 ألف متر مربع لإنشاء مصنع ألمنيوم بوهران

زعلان منح ابن هامل قطعة أرض مساحتها 60 ألف متر مربع لإنشاء مصنع ألمنيوم بوهران

كشفت التحقيقات التي باشرتها مصالح العدالة في قضية المدير العام الأسبق للأمن الوطني حج النفوذ الكبير الذي كان يتمتع بهذا هذا الأخير مما جعل أبناءه يتمتعون بامتيازات ضخمة خاصة العقارات على مستوى مختلف الولايات.

وحسبما تحصلت عليه “النهار اونلاين” من معلومات حول التحقيقات في القضية فإن المدعو “ش. هامل” وهو ابن عبد الغني هامل  قد اكتسب  في 08/12/2015، عن طريق التنازل في إطار الإستثمار قطعة أرض تابعة للدولة  كائنة  بالمنطقة 7 رقم 357 المنطقة 9 القطعة 97/100 ببطيوة مساحتها 60 ألف مرت مربع.

وتم منح هذا العقار لابن عبد الغني هامل مقابل أن يدفع 21 مليون سنتيم و8 ألاف دينار كأتاوة سنوية، وهي الأرض التي كان سيستغلها لإنجاز  مصنع للألمنيوم.

وحسب المصادر التي أوردت الخبر لـ”النهار أونلاين” فإن هذه الأصول قد تم التنازل عنها من قبل الوالي الأسبق لولاية وهران عبد الغني زعلان.

وبينت التحقيقات كذلك أن هذا العقار تم التنازل عنه في إطار منطقة صناعية إلا أنه لم يتم تهيئتها  ولم تنجز لها رخصة التجزئة  وبالتالي فإن التنازل عنها كان بطريقة غير قانونية .

وأضافت مصادر “النهار اونلاين” أن  مدير الصناعة  ومدير أملاك الدولة السابقين بالولاية  قد أكدا أنهما قد تدخلا خلال الإجتماع  لتنبيه والي الولاية لهذا الأمر لكنه رغم ذلك أصدر تعليماته بالتنازل عن هذه الأرض لابن هامل و تسوية وضعيتها لاحقا ، علما وأن هذه المنطقة الصناعية لم تنجز رخصة تجزئتها إلى حد الساعة.

وكشفت التحقيقات أيضا أن أبناء هامل كانوا يستغلون نفوذ والدهم  للضغط على السلطات المحلية بولاية وهران للحصول على امتيازات تحت غطاء الإستثمار.

وفي ذات السياق كشفت مصادر “النهار أونلاين” أن والي وهران الأسبق قد أكد خلال التحقيق معه أن عقد الإستفادة الإداري لصالح “ش .هامل” كان فرديا  على الرغم من أن العقد كان ينص صراحة أن استفادة المعني ليست فردية بل في إطار منطقة صناعية.

كما اثبتت التحقيقات أن ابن هامل المستفيد من هذا العقار لم يسدد الإتاوات السنوية الناتجة عن الإستفادة من هذا العقار


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=773047

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة