زعلان.. يتبرأ من اَي إستعمال للقبه العائلي في عملية منح عقارات بمسقط راْسه

زعلان.. يتبرأ من اَي إستعمال للقبه العائلي في عملية منح عقارات بمسقط راْسه

في تصريح خاص للنهار اون لاين نفى وزير النقل والأشغال العمومية السابق عبد الغني زعلان ما تم تداوله إعلاميا حول استفادة غير قانونية لأحد أقاربه ويتعلق الأمر بإبن عمه من قطعة أرضية في إطار صيغ الاستثمار محليا.

زعلان أكد أن لا علاقة له من قريب أو من بعيد بأي عملية منح لقطع أرضية بمسقط رأسه سوق اهراس وأنه لم يتدخل في اي ظرف من أجل منح امتياز سواء مستحق أو غير مستحق لاحد اقاربه.

وتأسف عبد الغاني زعلان للزج بلقبه العائلي في قضايا لا تربطه بها أي علاقة معتبرا أن أي شخص يحمل لقب زعلان بسوق اهراس ليس بالضرورة له علاقة قرابة مباشرة به .
وعاد عبد الغاني زعلان الى مساره المهني الممتد على مدار 32سهة في الجماعات المحلية أو حتى عقب استوزاره ليؤكد أنه لم يتجرأ يوما على استغلال المنصب لمنح اي امتيازات لاي كان وسيرته لدى العام والخاص تشهد بذلك سواء بولاية سوق اهراس أو باقي الولايات التي تقلد فيها منصب وال أو إطار في الإدارة المحلية.
وأكد عبد الغاني زعلان أنه في عز الحراك الشعبي ومطالب الجزائريين المشروعة من سابع المستحيلات أن يتورط في أي سلوك غير مشروع لا يتماشى وأخلاقه اولا وقوانين الجمهورية ثانيا.
ويأتي نفي عبد الغاني زعلان عقب تفجر فضيحة تتعلق بمنح والي ولاية سوق اهراس السابق محمدي المحول الى باتنة قرارات استفادة في اخر 24سا له بسوق اهراس حيث تم منح عقارات مخصصة لمنظمة المجاهدين وأبناء الشهداء لأصحاب نفوذ وأقارب مسؤولين .
وقرر والي سوق أهراس الجديد إلغاء قرارات سابقه وتحويل الملف على العدالة.
بعدما رفعت منظمة المجاهدين وأبناء الشهداء في ولاية سوق أهراس، مؤخرا، شكوى إلى وزير الداخلية والجماعات المحلية، طالبوا من خلالها بإنهاء مهام الوالي السابق فريد محمدي.
وإحالته على القضاء، حول التهم الموجهة إليه، وكذا من خلال التقارير التي تم إرسالها إلى النائب العام لدى مجلس قضاء سوق أهراس.
التي رصدت منح مئات الهكتارات من الأراضي الحضرية والفلاحية، لأشخاص لا علاقة لهم بالاستثمار أصلا.
الشكوى التي تم رفعها تخص تجاوزات خطيرة قام بها الوالي السابق، فريد محمدي، الذي حول ليشغل المنصب ذاته بولاية باتنة.

حيث أنه قبل مغادرته استغل الوقت المتبقي له من فترة عمله كوالي بسوق أهراس، وقام بإمضاء قرارات الاستفادة من عقارات لـ4 أشخاص ذوي نفوذ معروفين على مستوى الولاية.

ووضع على قرارات الاستفادة تواريخ مزيفة. كما طالبوا كذلك الوالي الجديد الوناس بوزقزة، في مراسلة بعثوا بها إليه مؤخرا في هذا الشأن.
بضرورة التدخل العاجل وإلغاء قرارات استفادة هؤلاء الأشخاص النافذين محليا بولاية سوق اهراس.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=647314

التعليقات (1)

  • خليج قويدر

    نوريد غير الصدق

أخبار الجزائر

حديث الشبكة