زوجان متابعان بتكوين جماعة زشرار تحترف السطو و السرقة تيزي وزو

التمس أول

 أمس ممثل الحق العام لدى محكمة الجنايات بمجلس قضاء تيزي وزو، تسليط أقصى عقوبة في مواد الجنايات المتعلقة بتكوين جماعة أشرار في حق 6 متهمين موقوفين، وهي السجن المؤبد، وطالبت بتسليط عقوبة سنتين سجنا نافذا في حق امرأتين ضمن العصابة، وتعود تفاصيل القضية الفريدة التي تورط فيها أفراد عائلتين؛ المتهم “م فؤاد” وزوجته، والمتهم “م.توفيق” وأخته “م.كهينة” و خطيبها “ب.مسينسا” ومتهمين آخريين “ا.ع.كريم” و “ب.فريد” بتكوين جماعة أشرار والتخطيط لسرقة     أحد أشهر التجار بمنطقة واسيف، بعد استدراجه من طرف الإمراتين  إلى مكان المسمى تاسافت للإيقاع به وتجريده من أمواله. وتتلخص وقائع   القضية التي تعود إلى تاريخ 19 مارس من السنة الماضية.

أين تقدم الضحية “م.ن” إلى مقر الفرقة الإقليمية للدرك الوطني بتاسافت بارجن، لتقديم شكوى لدى تعرضه لاعتداء بالسلاح ناري وأسلحة بيضاء من طرف 6 أشخاص أشبعوه ضربا، بعد أن فتشوا سيارته، ولم يجدوا بها المال ثم فروا، وخلال اتصال عناصر الفرقة بأفراد السد الثابت بتاخوخت، تم توقيف المتهمين واعترفوا أمام التحقيق أنهم خططوا للجريمة، لأن أحد عمال الذين كانوا يعملون لدى التاجر الضحية، والذي فصله من عمله، أخبر أفراد العصابة أن الضحية يحمل معه المال في أكياس إلى منزله، لأنه لا يودع ماله في البنوك، واستغلت العصابة المولد النبوي الشريف لتنفيذ الجريمة، تحسبا لظروف توجب استعمال السلاح الناري، حسب ما صرح به أحد المتهمين أمام رئيس الجلسة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة