زوجـات لاعـبـي إنجـلــتـرا يتـمـردن عـلى كابـيـلـــو والكـل يعـصـي أوامـره

زوجـات لاعـبـي إنجـلــتـرا يتـمـردن عـلى كابـيـلـــو والكـل يعـصـي أوامـره

يبدو أنه ليس هناك أي شخص يكترث بأوامر وتعليمات الإيطالى فابيو كابيللو،

 مدرب المنتخب الإنجليزى، فأداء اللاعبين وتصرفات زوجاتهم وصديقاتهم يسير في اتجاه آخر. كشفت صحيفة ”ديلى ميل” البريطانية عن تجاهل زوجات وصديقات لاعبى المنتخب الإنجليزى لأوامر كابيللو، بالبقاء بعيدا عن جنوب إفريقيا حتى يعبر الفريق إلى دور الستة عشر. قالت الصحيفة إنّه من الواضح بعد أداء المنتخب الإنجليزى المخيب للآمال أمام المنتخب الجزائرى، والذي انتهى بالتعادل السلبي، أن اللاعبين لا يتبعون أوامر كابيللو، وكذلك تفعل زوجاتهم وصديقاتهم اللاتي تجاهلن طلبه بالإبتعاد عن جنوب إفريقيا لمنح اللاعبين فرصة للتركيز في المباريات. ونشرت الصحيفة صورة لزوجة اللاعب جلين جونسون »لورا« بين الجماهير في استاد جرين بوينت بمدينة كيب تاون، الذي شهد مواجهة الجزائر، وبرفقتها طفلتهما الرضيعة. وأوضحت أن لورا جونسون ليست أول زوجة أو صديقة للاعب إنجليزى تفلت من الرقابة اللصيقة التى يفرضها كابيللو، حيث سبقتها شانتيل تاجوى صديقة اللاعب إيميل هيسكي، التي وصلت إلى جنوب إفريقيا قبل انطلاق البطولة برفقة والدي صديقها. وأشارت صحيفة ”ديلى ميل” إلى أن الزوجات والصديقات الملتزمات حتى الآن برغبات كابيللو، يفكرن بدورهن في التوجه إلى جنوب إفريقيا، حيث ألمحت كولين رونى، زوجة نجم الهجوم واين رونى، لإمكانية ذهابها إلى المونديال لتدعم زوجها في وقت سابق، لما قررته سلفا قائلة إنها ستلحق بزوجها إذا ما تأهل فريقه إلى الدور قبل النهائى.  أما تونى بول، زوجة جون تييرى لاعب خط وسط منتخب الأسود الثلاثة، فتقول إنها تعتزم السفر إذا ما وصلت إنجلترا لدور ربع النهائى.. بينما تقول أليكس كوران زوجة قائد الفريق ستيفن جيرارد، إنها ستحضر دور نصف النهائى، إذا ما كانت إنجلترا تلعب فيه.

كابيلو:”روني يظن أنه قدم ما عليه لأن لديه مشكلة في عقله

أكد المدرب فابيو كابيلو أن إحساس اللاعب روني بأنه في حالة جيدة بعد نهاية لقاء الجزائر، هو سبب تصريحاته المستهترة وهجومه على أنصار منتخب بلاده، وأكد أن روني يكون لديه في عقله إحساس بالرضى، رغم أنه لم يقم بأي شيء لمساعدة منتخب بلاده ضد أشبال سعدان في كيب تاون، قال المدرب الإيطالي: ” لقد كنت لاعبا وأعلم هذا الإحساس جيدا، فاللاعب دائما يقنع نفسه بأنّه في حالة جيدة وعندما يدخل الملعب يظهر غير ذلك، وهذا ما يحدث لروني الذي يعاني بمشكلة في عقله”. وعاد المدرب الإيطالي لمنتخب إنجلترا لانتقاد أداء المهاجم وين روني في كأس العالم حتى الآن، وقال كابيلو:” أن روني لم يلعب كروني الذي أعرفه”، وأضاف: ” لقد أخطأ كثيرا في التمريرات خلال مباراة الجزائر، ولم يؤدي الأداء الذي يتمناه الجميع منه، لكنه يظل أهم العناصر التي أعتمد عليها في تشكيلة الفريق. تجدر الإشارة إلى  أنّ روني قد تعرض لإصابة في الكاحل خلال مشاركته مع مانشستر يونايتد في دوري أبطال أوروبا، أمام بايرن ميونخ ألماني في مارس الماضي، ولكن اللاعب عاد وشارك في المونديال.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة