زياني لـ ''النهار'': ''مباراة الغابون ثأرية رغم طابعها الودي والحفاظ على صورة المنتخب المونديالي ضرورية''

زياني لـ ''النهار'': ''مباراة الغابون ثأرية رغم طابعها الودي والحفاظ على صورة المنتخب المونديالي ضرورية''

أكد كريم زياني صانع ألعاب المنتخب الوطني

، أن مباراة اليوم أمام المنتخب الغابوني في ملعب 5 جويلية الأولمبي ستكون ذات طابع خاص له وللعديد من اللاعبين الآخرين، حيث أوضح لاعب فولفسبورغ الألماني أنه لا بديل عن الفوز من أجل الثأر من الهزائم السابقة من جهة والحفاظ على سمعة المنتخب المونديالي والتحضير الجيد لمباراة تنزانيا الشهر المقبل في تصفيات كأس أمم أفريقيا 2012 من جهة أخرى.

 كما أوضح القائد المرتقب للخضر في هذا التربص بأن هذه المباراة ستكون ثأرية بعد الهزيمتين المتتاليتين ضد نفس المنتخب في السنوات الأخيرة خلال تصفيات كأس افريقيا 2006 بثلاثية نظيفة هنا في الجزائر، ثم بعدها في تربص ”اكس بروفونس” بفرنسا أين انهزم ”الخضر” أمام رفقاء ”دانيال كوزان” بهدفين دون رد، لذلك فالجميع عازم على رفح التحدي والفوز بإقناع على المنتخب الغابوني في ملعب 5 جويلية أمام أنصار ”الخضر” لمحو آثار آخر هزيمة ودية في هذا الملعب ضد المنتخب الصربي بثلاثة أهداف نظيفة، حيث أكد زياني أن مباراة صربيا أصبحت من الماضي وقد استفاد اللاعبون منها جيدا، وقال أن الأكيد هو عدم تكرار سيناريو تلك الهزيمة التي هزت ”الخضر” قبل المونديال بأشهر قليلة. كما كشف كريم زياني على هامش الحصة التدريبية التي أقيمت في ملعب 5 جويلية استعدادا لهذا اللقاء الودي الهام أنه لن يحمل شارة قيادة ”الخضر” في هذه المواجهة لأن المدرب الوطني رابح سعدان لم يخطرهب الأمر وقال إن عنتر يحيى يبقى القائد رغم غيابه عن هذا التربص، وأضاف زياني بأن قيادة ”الخضر” لا تهمه بقدر ما يهم تشريف الألوان الوطنية، ورغم ذلك يبقى زياني أحد المرشحين بقوة لحمل شارة القيادة في مباراة اليوم. وفيما يخص مصيره مع فريقه فولفسبورغ الألماني، صرح زياني بأنه سعيد حاليا بما يقدمه في الفريق مع المدرب الجديد ستيف ماكلارين وأيضا بمشاركته في اللقاءات الودية الأربعة الأخيرة لفريقه في التربص الأخير لأنه بدأ يستعيد أجواء المنافسة، رغم أن زياني لم ينف احتمال تغيير الأجواء ورحيله إلى فريق آخر، حيث أوضح أن كل شيئ ممكن في كرة القدم ويبقى كل شيء واردا قبل انتهاء فترة التحويلات الصيفية في 13 أوت الجاري.

تألق في التدريبات وسجّل رباعية على مبولحي

هذا وقد ظهر كريم زياني بوجه رائع خلال الحصة التدريبية والمقابلة التطبيقية التي جرت بين اللاعبين في أرضية ميدان 5 جويلية حيث مرر عدة كراة وقاد هجمات فريقه كما تمكن من تسجيل أربعة أهداف كاملة في شباك الحارس المتألق رايس وهاب مبولحي الذي فقد أعصابه في إحدى القطات بعد أن مرر زياني الكرة بين رجليه وسجل الهدف الأول، حيث راح مبولحي يلوم زملاءه الذين سمحوا لزياني بالتحرك بحرية دون رقابة، ليؤكد لاعب فولفسبورغ بذلك أنه استعاد جزءا كبيرا من مهاراته التي ظاعت الموسم الماضي بسبب ما حدث له مع مدرب فولفسبورغ الألماني.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة