زياني لم يتدرب مع المجموعة لكنه جاهز لمباراة اليوم

زياني لم يتدرب مع المجموعة لكنه جاهز لمباراة اليوم

أجرى ''الخضر'' ثاني حصة تدريبية في ملعب ''أيتش أم بيجي''

 وبدا الخضر كلهم عزم على تجاوز عقبة أمريكا من خلال الأجواء الرائعة التي وقفنا عليهاإذ وبالرغم من أن مباراة اليوم أكثر من حاسمة إلا أننا لم نلمس أن اللاعبين يشعرون بضغط شديد بقدر ما يشعرون بثقل المسؤولية الموكلة لهم.

حصة للجانب التكتيكي وحضور الصحافيين غير محبذ

وكان اللاعبون قبل بداية الحصة التدريبية قد أجروا حوارات مع الوفد الصحفي الذي تنقل خصيصا للتقرب منهم، حيث فضل المسؤولون أن تكون الحوارات أول خطوة للتفرغ للتدريبات التي ركز من خلالها الناخب الوطني على الجانب التكتيكي وهو الأمر الذي جعله يطلب من المسؤولين إخلاء الملعب على اعتبار أن مدة بقاء الصحافيين لم تتعد ربع الساعة فقط.

ويبقى من المهم الإشارة إليه أن اللاعب زياني لم يتدرب مع المجموعة في بداية الحصة التدريبية وإنما رفقة المحضر البدني، وهو مؤشر ربما يخيف الأنصار إلا أن الحقيقة غير ذلك وجاءت على لسان اللاعب الذي أكد أنه سيكون حاضرا في الموعد التاريخي الذي ينتظر الخضر اليوم أمام أمريكا.

غزال جاهز للتكفير عن ذنبه

وبعيدا عن التشكيلة الأساسية فإن اللاعب الذي بدا أنه في فورمة عالية هو المهاجم عبد القادر غزال، حيث أعطى الإنطباع خلال التدريبات أنه عازم على التكفير عن الذنب الذي اقترفه في أول لقاء أمام سلوفينيا والذي كلف الخضر الهزيمة باعتباره كان أحد المساهمين فيه من خلال تلقيه طردا مجانيا, غزال وبأدائه في التدريبات يؤكد أنه من الممكن الاستعانة به.

سعدان أخفى خطته على الجواسيس

ولم يكن لسعدان ليطالب من المسؤولين إخلاء الملعب من الصحافيين لو لم يكن يريد وضع معالم خطته التكتيكية التي وإن لم نقف عليها إلا أن مصادرنا أكدت لنا أن الناخب الوطني وإن فصل في الخطة إلا أنه لم يفصل بعد في هوية المهاجمين، حيث لازال مترددا بين إقحام بودبوز في التشكيلة الأساسية رفقة مطور أو إقحام جبور مع مطمور، وبين هذا وذاك يبقى المؤكد أنه سيلعب بمهاجمين قد يكون زياني سندا لهما لتتحول الخطة إلى 343.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة