زيـــــــدان أنـــا حــزيـــــن ومتعــاطف مع شــــاوشـــي والجـــزائر كانت تستحق الــــــفوز

زيـــــــدان أنـــا حــزيـــــن ومتعــاطف مع شــــاوشـــي والجـــزائر كانت تستحق الــــــفوز

أكد أسطورة الكرة العالمية زين الدين زيدان

 أنه حزين جدا بالنتيجة التي انتهى عليها اللقاء الذي جمع المنتخب الوطني بنظيره السلوفيني في ملعب بيتر موكابا في أولى مباريات رفقاء زياني في العرس الكروي العالمي، لأنهم أدوا مباراة جميلة وكانوا الأقرب للفوز، على حد قوله، وأبدى ”زيزو” أسفه من الكرات الكثيرة الضائعة وتعاطفه مع الحارس فوزي شاوشي بعد أن تسببت هفوته الوحيدة في الهدف السلوفيني رغم أنه أدى مباراة في القمة وتدخلاته كانت في المستوى قبل اللقطة، كما بدا زيدان متأثرا بالنتيجة المسجلة وأكد مساندته الدائمة لـ”الخضر” فيما تبقى من المشوار وبعده أيضا.

صاحب الرأس الذهبية في نهائي مونديال 98 مع المنتخب الفرنسي وأحد أساطير الكرة العالمية أكد مرة أخرى تمسكه بأصوله الجزائرية عندما ظهر في ملعب بيتر موكابا لتشجيع ”الخضر” في مباراتهم الأولى بعد 24 سنة من الغياب عن المونديال، أكد أن احتمال فوز الخضر كان كبيرا ومن المفروض أن يتفوقوا على المنتخب السلوفيني للاقتراب أكثر من التأهل خاصة بعد الإمكانيات الكبيرة التي أظهروها داخل المستطيل الأخضر في هذا اللقاء واعترف أن مهمتهم الآن ازدادت صعوبة لأنهم سيواجهون منتخبي انجلترا وأمريكا على التوالي، وهي المنتخبات المرشحة للتأهل إلى الدور الثاني، وأضاف زيدان أن ”الخضر” حقيقة تلقوا هدفا في وقت حرج وصعب بعدما كانوا مسيطرين وكانوا يستحقون الفوز والتسجيل في اللقاء قبيل الهدف السلوفيني خاصة من لقطة كريم زياني الذي أساء التحكم في الكرة بعد خطأ فادح من الحارس السلوفيني وهذا يحدث كثيرا للاعبين لسوء الحظ حدث لكريم زياني أيضا في هذا اللقاء رغم أن الفرصة كانت مواتية جدا. كما كشف أيضا زيزو أنه متعاطف مع الحارس فوزي شاوشي بعد التدخل غير الموفق في كرة الهدف السلوفيني وقال: ”أنا حزين لأجله ومتعاطف معه لأن تدخلاته كانت جيدة طوال أطوار اللقاء”، وأضاف زيدان بأنه يدرك صعوبة الأمر على شاوشي الذي أدى مباراة في القمة وكان رائعا إلى غاية لقطة الهدف الذي سيكون تأثيره صعبا على نفسيته خاصة إذا أحس بالذنب لأنه يدرك أن خطأه تسبب في إهدار فرصة كبيرة على كل الفريق وشاوشي قد يلوم نفسه كثيرا لأنه لم يفعل كل ما كان يريد أن يقدمه وسيشعر أنه لم يساند منتخبه الذي كافح طيلة اللقاء من أجل تعزيز حظوظه في التأهل الذي أصبح صعبا جدا بعد النتيجة المرة لزيدان ولكل الجزائريين في ملعب بولكوان، وصرح قائلا: ”النتيجة كانت مرة، كنت آمل أن يخرج اللقاء بنتيجة ايجابية للخضر وأتمنى أن يتمكن المنتخب من استدراك الموقف في المباريات المتبقية، سأواصل مساندتهم في المباريات الباقية”.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة