سأتنقل للقاهرة لاستقبال الخضر والسهر على سلامتهم وسلامة الأنصار

سأتنقل للقاهرة لاستقبال الخضر والسهر على سلامتهم وسلامة الأنصار

أكد وزير الشبيبة والرياضة، الهاشمي جيار

. في تصريح لـ”النهار”، أنه سيتنقل شخصيا للعاصمة المصرية القاهرة قبل 14 نوفمبر تاريخ الموعد الرسمي لموعد الجولة الأخيرة من التصفيات المؤهلة لمونديال جنوب إفريقيا 2010، وهذا قصد الوقوف على آخر الترتيبات والروتوشات بخصوص  الظروف التي سيقيم فيها رفقاء الدولي الجزائري كريم زياني بالقاهرة وكذا السهر على الأجواء التي سيستقبل فيها الآلاف من الأنصار الذين سيتنقلون لمؤازرة “الخضر“.

بداية، كمسؤول أول عن الرياضة في الجزائر، كيف تعيش اقتراب موعد 14 نوفمبر القادم التاريخ الذي ينتظره كل الجزائريين بفارغ الصبر ؟

في الحقيقة، أظن أن كل الجزائريين يأملون في تحقيق حلم التأهل للمونديال  ولهذا أنا أنتظر هذا الموعد كبقية المواطنين باعتباره سيحسم في مسألة تأهل المنتخب الوطني للمونديال إن شاء الله.

وكيف تجري تحضيراتكم لهذا الموعد ؟

لا يخفى عليك أن السيد رئيس الجمهورية يسهر شخصيا على توفير كل الإمكانات للمنتخب الوطني من أجل تحقيق الهدف المسطر وهو التأهل لنهائيات كأس العالم 2010, وقد أمر بتوفير كل الامكانات والظروف المريحة للاعبين خاصة خلال فترة الإقامة التي تسبق الموعد الرسمي للمباراة  بالعاصمة المصرية القاهرة.

هل هذا يعني أنكم ستتنقلون شخصيا للقاهرة للوقوف على هذه الترتيبات ؟

نعم إن شاء الله, سأتنقل قبل الأيام التي تسبق التحاق المنتخب الوطني  بالعاصمة المصرية القاهرة للوقوف على آخر الترتيبات والروتوشات وكذا الظروف التي سيقيم فيه اللاعبون وأستقبلهم يوم 12 نوفمبر بالقاهرة من أجل تحفيزهم معنويا لتحقيق حلم ملايين الشعب الجزائري، كما أن تنقلي لمصر يهدف أيضا للوقوف على الظروف التي سيستقبل فيها أنصارنا من قبل  الأشقاء المصريين والسهر على ضمان أمنهم وسلامتهم خارج بلدهم.

ما رأي الوزير في الحرب الإعلامية الكبيرة التي تشن من قبل وسائل الإعلام المصرية وبصفة خاصة المرأية ؟

ما يمكن قوله بخصوص الاستفزازات الإعلامية المصرية، أنه يجب تفاديها لأنها لا تعبر عن رأي غالبية المواطنين أو بعض المسؤولين المصريين وهي صادرة من قبل جهات تسعى لترسيخ الهوة والفرقة بين الشعبين الشقيقين، ولهذا أنا أوجه نداءً للشعبين الجزائري والمصري بتفادي الوقوع في فخ هذه الاستفزازات التي لا تصب في مصلحة الشعبين.

وما رأيك في موقف الإعلام الجزائري ؟

أظن أن الإعلام الجزائري وفي مقدمته  يومية “النهار”، استطاع أن يلعب دورا فعالا في الوقوف مع المنتخب الوطني منذ بداية التصفيات، في تناول المواضيع، وهذا شيء إيجابي يخدم الرياضة الجزائرية بصفة عامة وكرة القدم بصفة خاصة.

 وكيف ترى حظوظ “الخضر” في التأهل للمونديال ؟

وفيرة جدا مقارنة بالمنتخب المصري، وهذا راجع لتصدرنا المجموعة بفارق ثلاث نقاط وفارق الأهداف أيضا ولهذا نحن نأمل أن يحقق اللاعبون نتيجة  إيجابية أخرى تسمح لهم باقتطاع تأشيرة التأهل من مصر إن شاء الله.

كلمة أخيرة  للأنصار ؟

أوجه نداءً مباشرا عبر يومية “النهار” للأنصار الذين سيتنقلون لمؤازرة المنتخب الوطني بمصر، للتحلي بالروح الرياضية وتجنب استفزازات المصريين وأن يساندوا المنتخب الوطني بالوقوف معه إلى آخر دقيقة من أجل تحقيق هدف التأهل للمونديال.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة