سامي عقلي: أبواب الـ”FCE” مفتوحة ورسالة الأعضاء تدل على التغيير

سامي عقلي: أبواب الـ”FCE” مفتوحة ورسالة الأعضاء تدل على التغيير

أكد رئيس منتدى رؤساء المؤسسات سامي عقلي، أن الأعضاء مجندون لتطوير المنتدى وإرجاعه إلى مكانته.

وأوضح سامي عقلي، في تصريح للنهار، اليوم الثلاثاء، أن الرسالة المهمة التي أعطاها الأعضاء لتطوير الاقتصاد تدل على وجود تغيير.

وأفاد، رئيس منتدى رؤساء المؤسسات، أن إعادة الاعتبار تأتي بالعمل والوحدة بين الأعضاء، عن طريق تقاسم الأفكار.

وأشار سامي عقلي الذي تمت تزكيته، خلفا لرجل الأعمال علي حداد المتواجد في سجن الحراش، إلى أن أبواب المنتدى مفتوحة.

وعن خطة المرحلة القادمة، قال سامي إنها ستأتي من الأخطاء الماضية، ويجب أن تكون جد فعلية، بمشاركة الجميع.

للإشارة، تم أمس الاثنين، تزكية، عقلي سامي رسميا، كرئيس جديد لمنتدى رؤساء المؤسسات.

وحضر 80 بالمائة من المعنيين، إلى الدورة العادية، لانتخاب الرئيس الجديد للأفسيو.

ويبلغ عاقلي من العمر 38 سنة،حيث يشغل منصب رئيس مدير عام للشركة العائلية “أقلي” التي تنشط أساسا في الصناعة الغذائية.

 بالإضافة إلى الترقية العقارية والبناء وتوزيع السيارات واللوجيستيك والسياحة.

وفي تصريح سابق له، قال رئيس منتدى رؤساء المؤسسات، إنه سيعمل جاهدا على إبعاد المنتدى عن السياسة.

وأضاف عقب تنصيبه أنهم بنوا برنامجهم على أن يكون بعيد عن السياسة، ومهمتهم في القانون الأساسي للمنتدى هو تنمية الاقتصاد.

تابعا “الأعضاء أحرار في ممارسة السياسة لكن خارج المنتدى، ومن يتكلم في السياسة باسم للمنتدى سيعاقب”.

وأشار إلى أن خطة عمله مبنية على معالجة مشاكل أرباب العمل، وكيفية تطوير الاقتصاد.

من جانب آخر، كشف عقلي، أن 95 بالمائة من المؤسسات المشكلة للمنتدى، مؤسسات صغيرة ومتوسطة.

وأكد أنه سيتم الفصل في كيفية التعامل مع المؤسسات حسب حجمها، ولا يعني تقزيم المؤسسات الصغرى.

وعبر عن قلقه من مناخ منتدى الأعمال الحالي، حيث وعد في ذات السياق على وضع اقتراحات لتحسينه.

أما عن طبيعة عمل المنتدى فأشار “عملنا ليس موجه لأي مؤسسة بالتحديد، ولو كانت وقت الجزائر”.

مضيفا “الحلول التي نطرحها لها يجب أن تكون بمبدأ تعامل منتدى مع مؤسسة عضو فيه”.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=663385

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة