سبعة ملايين سنتيم..سعر شقة بنيويورك

سبعة ملايين سنتيم..سعر شقة بنيويورك

بلغ تأثير الأزمة المالية العالمية وأزمة الرهن العقاري ذروته على سوق العقارات بالولايات المتحدة الأمريكية، حيث انخفضت أسعار

 

ونشرت تقارير إعلامية بيع إحدى الوكالات العقارية المئات من الشقق بمبلغ رمزي، قدر بألف دولار فقط وهو ما يعادل سبعة ملايين سنتيم، حيث تم بيعهم في المزاد العلني، يوم الأحد الماضي، وذلك بعد عجز الوكالة على دفع المستحقات والديون تجاه البنوك.

 وقال ممثلو الوكالة العقارية العملاقة ”روبرت فريدام”، أن البيع عبر المزاد هو الخيار الوحيد، بعد تراجع أسعار العقار وعجز المؤسسة على دفع مستحقاتها اتجاه البنوك”.

 وقد شارك الآلاف من المواطنين من جميع أنحاء الولايات المتحدة الأمريكية للظفر بشقة الأحلام بمدينة نيويورك، مقابل سعر زهيد. حيث بيعت 350 شقة راقية بهذا السعر الرمزي، فيما يقدر السعر الحقيقي بأزيد من 340 ألف دولار على الأقل. وقد احتج المشاركون في هذه العملية عن طريق سير المزاد، ما جعل المشرفون عليها يعلنون عن تنظيم المزادات القادمة عن طريق القرعة أو الانتخاب لتفادي المشاكل. الأكيد أن الكثير من الجزائريين سيتمنون حدوث مثل هذه الأزمة في الجزائر، للقضاء على ارتفاع أسعار العقار فيها . 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة