سرار يراهن على التحفيزات والوفاق يرفض أن يتوقف زحفه على يد الشبيبة

سرار يراهن على التحفيزات والوفاق يرفض أن يتوقف زحفه على يد الشبيبة

يلعب وفاق سطيف أمسية اليوم، مواجهته المتأخرة عن الجولة ماقبل الأخيرة من مرحلة الذهاب أمام شبيبة القبائل، بملعب أول نوفمبر بتيزي وزو في مواجهة يريدها أشبال المدرب آيت

جودي لتأكيد قوة التشكيلة وجدارتها بالتربع على عرش البطولة، خاصة أن الأمر يتعلق بمنافس من العيار الثقيل، حيث يرفض السطايفية أن يكون لشبيبة القبائل شرف إيقاف سلسلة النتائج الإيجابية المحققة  منذ 14 جولة لم يسجل فيها فريقهم أية هزيمة، كما سيجد مدرب الوفاق آيت جودي أمام فرصة العمل  للاطاحة بفريقه الأصلي، والرد بطريقته على  التهميش الذي كان عرضة له بين ذويه ، و إستعمال معرفته الجيدة لمعطيات منافس اليوم وظروف صالح فريقه الحالي، للعودة بنتيجة إيجابية تكون عواقبها جد وخيمة على  شبيبة القبائل، خاصة أنه لايزال تحت وقع الاقصاء المر قبل أيام من منافسة الكأس، خاصة أن آيت جودي لايزال يحظي باحترام كبير بين انصار الشبيبة، ومن جانب آخر أجرت الادارة تغييرا على موعد التنقل الذي كان في البداية الصبيحة ليعرف تغييرا من خلال برمجة حصة تدريبية البارحة في الصبيحة، والتنقل في الأمسية للإقامة بفندق “لالا خديجة” في انتظار تأكيد قرار عودة التعداد من  العاصمة مباشرة بعد نهاية اللقاء،  على أن تعود إلى العاصمة الخميس القادم،  لحضور  لقاء الكأس أمام مولودية سعيدة بملعب 20 أوت خاصة بعد أن عبر بعض عناصر التشكيلة عن عدم الجدوي من البقاء والتربص في العاصمة، مقترحين العودة لتجنب الضغط .

   في سياق آخر أبدت الإدارة تخوفها من أن تكون لمشاركة العناصر السابقة لشبيبة القبائل إنعكاسات سلبية في  فرض ضغط  متزايد على التشكيلة، وبالتشاور مع الطاقم الفني تم توجيه الدعوة إلى 3 أواسط  كل من قادري، كوليبا وزيتوني، ليرتفع عدد قائمة التعداد إلى 21 لاعبا حيث يبقى توجيه الدعوة لكل من فراجي، بلقايد وحيماني ضمن قائمة ال18 مؤجلة إلى صبيحة اليوم ليبقي الأكيد أن مسالة إشراكهم من البداية مستبعد، خاصة أن الثنائي بلقايد-حيماني أكد رغبته في تجنب المشاركة اليوم.

فرانسيس منتظر كأساسي وبن شعيرة ،بن شادي أمام فرصة التاكيد

عرفت الحصة التدريبية لصبيحة البارحة إلتحاق وسط الميدان الكامروني امبان فرانسيس، الذي إندمج مباشرة مع المجموعة ولم يظهر عليه تراجعا في مستواه البدني، خاصة أنه بقي يتدرب بمعدل 45 دقيقة يوميا خلال تواجده بالكامرون ويبقي منتظرا إشراكه من البداية أمسية اليوم، بالنظر إلى إنضباطه داخل أرضية الميدان، وبالتالي مساعدة الظهير الأيسر بن شادي حتى يكون خير خليفة لزميله المصاب يخلف في ثاني مباراة له على التوالي كأساسي،  وفي الجهة المقابلة سيقحم اللاعب بن شعيرة من البداية في ظل غياب الظهير الأيمن رحو بسبب الاصابة، وفي حالة نجاح الثنائي بن شادي-بن شعيرة في الظهور بقوة وتأكيد صحة إمكاناته، سيجعل الطاقم الفني يواصل وضع الثقة فيه الجمعة المقبل كأساسي أمام مولودية سعيدة، كما يغيب عن هذه المواجهة كل من المدافع اكساس والمهاجم سوقار بسبب العقوبة المسلطة عليه، وستكون هذه المباراة آخر مواجهة يغيب فيها اكساس بعد ان يكون قد انهي  عقوبة الثلاث مواجهات التي سلطت عليه منذ لقاء القبة

حجاوي قد يعود أساسيا وحاج عيسي يحمل شارة القائد

وفي ظل التخوفات التي أبدتها الادارة في إشراك الحارس فراجي، لتجنب الضغط المتزايد  وبالتشاور مع الطاقم الفني، من المحتمل جدا أن يجد الحارس حجاوي نفسه أمام فرصة  عودته إلى مستواه، والبرهنة انه سيبقي الحارس الاساسي دون منازع من خلال مايمكن أن يظهره أمسية اليوم،  وكان الحارس حجاوي قد تنازل عن مكانته الاساسية منذ لقاء الذهاب من الدور الاول من المنافسة العربية امام الانصار اللبناني،  كما سيكون هذا اللقاء فرصة لتجسيد الادارة للسياسة الجديدة المسطرة تجاه لاعبها المدلل لزهر حاج عيسى،  واعداده  ليكون قائدا حقيقيا للتشكيلة ،بالاضافة الى حمله شارة القائد في غياب الظهير رحو سيتحمل تنفيذ كل الكرات الثابتة من جميع الوضعيات وتوجيهه لرفقائه داخل أرضية الميدان .

الادارة تضخ 10 ملايين و ترصد 10 ملايين  وحيمودي لادارة اللقاء

جسد الرئيس السطايفي الأهمية القصوي التى تكتسيها نتيجة هذه المباراة بالنسبة لفريقه،  من خلال الأحاديث التي جمعته مع عناصر التشكيلة أين عمل على الرفع من معنويات الجميع،  وعلى غرار لقاء الكأس لم ينس سرار جانب التحفيز، حيث رصد منحة  تقدر ب10 ملايين للاعبيه مقابل العودة بالنقاط الثلاث من ملعب تيزي وزو، في الوقت ذاته ضخت الادارة في الحساب البنكي لعناصر التشكيلة زوال البارحة مبلغ 10 ملايين تمثل منحتي الفوز في لقائين سابقين، من جهتها قامت اللجنة المختصة بتعيين الحكم الدولي حيمودي حتى تضمن السير الحسن لهذه المباراة خاصة أن حيمودي يحظى بتقدير إدارتي الفريقين، كما ستكون المواجهة منقولة على المباشر عبر قناة  “كنال الجيري”

آيت قاسي منتظر في منافسة الكاس امام سعيدة

إستغلت إدارة الوفاق تواجدها البارحة بالعاصمة،  لينتقل كاتب الفرق إلى الرابطة الوطنية أين إستخرج إجازة الوجه الجديد آيت قاسي، ووضع ملف تأهيله عربيا وافريقيا،  وفي الوقت الذي تمنع القوانين مشاركته خلال المباريات المتاخرة من مرحلة الذهاب،  سيكون آيت قاسي تحت تصرف الطاقم الفني بداية من لقاء الكأس لأمسية الجمعة أمام مولودية سعيدة حيث ان آيت قاسي مؤهل للحضور هذه المنافسة .


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة