سرار يقيل آيت جودي، صايب الأقرب، وصادي نصحه بالإنسحاب وزياية يوافق على عرض العميد

سرار يقيل آيت جودي، صايب الأقرب، وصادي نصحه بالإنسحاب وزياية يوافق على عرض العميد

أبلغ رئيس وفاق

سطيف عبد الحكيم سرار قرار إدارته بإقالة مدرب التشكيلة عز الدين آيت جودي في مكالمة هاتفية في حدود الساعة العاشرة ليلا، حيث كان المدرب السطايفي بمقر إقامة الفريق بفندق “قولدن توليب” بتونس عقب الإقصاء المر في الدور النصف النهائي من دوري أبطال العرب أمام الترجي التونسي بنتيجة 2 مقابل صفر، والذي جاء بعد 3 أيام من الإقصاء في الدور النصف النهائي من كأس الجمهورية أمام أهلي البرج، وما خلفه من حالة استياء وسط الجمهور السطايفي تجاه المدرب، وهو نفس المبرر الذي ذكره الرئيس سرار للمدرب خلال المكالمة الهاتفية، حيث تخوف سرار من تبعات الضغط الجماهيري الذي ينتظره في حالة الإبقاء عليه في العارضة الفنية وسط حالة السخط الشديد الذي عمت معاقل أنصار الوفاق.

 تجدر الإشارة إلى أن مجموعة متكونة من 20 مناصر من حي طنجة الشعبي، قصدت مقر إقامة الرئيس سرار بعد الإقصاء أمام الترجي التونسي وطلبت مقابلته ومطالبته بتنحية المدرب وجلب مدرب في مستوى حجم الفريق، لكن تدخل رجال الأمن الذين أقنعوا هذه المجموعة بضرورة المغادرة بالنظر إلى حالةالإحباط التي يتواجد فيها سرار الذي وجد في تنحية آيت جودي تخفيفا للضغط المفروض عليه.

صايب الأقرب وروابح في حالة فشل المحادثات

ومنذ اللحظة التي انتشر فيها خبر إقالة ايت جودي من العارضة الفنية لوفاق سطيف، بدأ تداول عدة أسماء وسط تكتم تام من قبل الإدارة، ليبقى الاسم الأكثرحظا لخلافته هو المدرب السابق لفريق “الوطني السعودي” موسي صايب الذي شوهد بمدينة سطيف، ويبدو أن المحادثات تواصلت معه صبيحة البارحة ،ويبقي  صايب الأقرب لمواصلة الموسم إلي جنب زرقان، فيما وضعت الإدارة اسم المدرب روابح الذي تم تداول اسمه بقوة البارحة، والذي يؤكد أن الإدارة وضعت في حساباتها روابح في حال فشل المحادثات مع صايب. يذكر أن اسم المدرب السابق لشبيبة القبائل جمال مناد كان حاضرا أمس في انتظار الكشف عن اسم المدرب القادم الذي تقول مصادر مقربة من الإدارة أنه سيواصل المسيرة الموسم القادم مع الفريق.

صادي تأثر لحالة سرار ونصحه بالخروج من الباب الواسع

نصح العضو البارز السابق في المكتب المسير لوفاق سطيف، والعضو الحالي في المكتب الفيدرالي وليد صادي، نصح الرئيس سرار، بعد الحالة المحبطة التييمر بها بعد نكسة باتنة، بالانسحاب من شؤون تسيير الفريق والخروج من الباب الواسع بعد 3 ألقاب خلال الأربع مواسم التي قاد فيها الوفاق والقفزة النوعية التي عرفها.

يذكر أن علاقة جد وطيدة ظلت تربط صادي المعروف بإخلاصه لألوان النادي وسرار منذ أكثر من 10 مواسم، ويبدو أن صادي تأثر لحالة رئيس الوفاق.

 تجدر الإشارة أن سرار متعود على الإعلان عن انسحابه بعد كل أزمة لتخفيف الضغط عليه ثم يتراجع، وعشرات الحالات شاهدة على ذلك، إلا أن هذه المرة جعل الكثير من العارفين بشخصية الرئيس  أنه مل وسئم  فعلا من تسيير شؤون الفريق.

مدرب الحراس أقام ليلة بمستشفي تونس تحت التخدير

نقل مدرب حراس وفاق سطيف عباس عبد العزيز على جناح السرعة إلى مستشفى العاصمة التونسية، جراء ضربه بيديه وبعنف للزجاج الموجود في الرواق المؤدي إلى غرف تغيير الملابس في نهاية مواجهة الترجي، ما أحدث له نزيفا دمويا حادا، تم على إثره وضعه تحت العناية المركزة في نفس الليلة، حيث بقي تحت التخدير ليلة كاملة قبل أن يستعيد وعيه في الصبيحة.

التنقل غدا والإقامة ليلة في بروكسل وزياية- حاج عيسي خارج الوفد

يعود وفد وفاق سطيف إلى أرض الوطن قادما من تونس اليوم، حيث سيبيت الليلة بفندق”الهلتون” قبل أن يشد الرحال في الرحلة الجوية ليوم غد على الساعة الواحدة زوالا تجاه مطار فرانكفورت الدولي والبقاء ساعتين قبل الرحلة الجوية فرانكفورت-بروكسل، حيث يبيت الوفد ليلة الخميس في العاصمة البلجيكية قبلأن يشد الرحال باتجاه العاصمة لواندا التي يصلها أمسية الخميس. يذكر أن الوفد وصل عدده إلى غاية البارحة 33 عضو بعد تنحية المدرب آيتجودي، من بينهم 21 لاعبا في غياب المهاجم زياية بسبب العقوبة وحاج عيسي  وأكساس بسبب الإصابة، ويرأس الوفد عضو المكتب المسير بلعباس ليكون حضورالمدير الإداري لوفاق سطيف العيد نواوي إلزاميا خاصة أنه يجيد اللغة البرتغالية.

زياية تفاوض مع “العميد” قبل لقاء البرج ومنح الموافقة النهائية

علمنا من مصادر لايرقى إليها الشك، أن مهاجم وفاق سطيف عبد المالك زياية، دخل في محادثات مع إدارة مولودية العاصمة قبل لقاء البرج  بواسطة شقيقه الذي جلس على نفس الطاولة مع مسيري العميد، حيث أنهى الحديث عن كل الجوانب، بما فيها الجانب المادي وتتحدث نفس المصادر أن زياية منح موافقة نهائية للالتحاق بمولودية العاصمة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة