سرقة بسبب الجوع

داهم “ح.ع” و”ح.أ” بداية الشهر الجاري محلا تجاريا للمواد الغذائية، ليلا، من أجل سد الجوع. المتهمان

كانا يعملان بالمخبزة ليلا وخرجا للبحث عن الأكل، فلاحظا محل المواد الغذائية بالسوق البلدي لمدينة شرشال، ودخلاه كما أخذا مبلغ من المال وبعض المواد الغذائية، ثم عادا إلى المخبزة أين تفطنا للجريمة التي ارتكباها، الأمر الذي دفعهما للعودة إلى المحل من جديد لإرجاع المبلغ المالي، فتفاجآ بوصول الحارس ورجال الأمن. وعلى هذا النحو طالبت النيابة تسليط عقوبة عام حبسا نافذا في حق كل واحد منهما. أما صاحب المحل والذي مثل أمام المحكمة كضحية في قضية الحال، فلم يطالب بأي تعويض مادي، من جهته دفاع المتهمان ذكر أن موكليه كانت نيتهما حسنة والدليل في ذلك محاولتهما إرجاع المبلغ المالي إلى المحل. أما عن قضية المواد الغذائية فقرينة الاحترافية في السرقة لاتتوفر فيهما وإنما الجوع هو الذي دفعهما لإرتكاب هذا الخطأ. ضف إلى ذلك أنهما غير مسبوقين قضائيا ونادمين على هذه الفعلة، مطالبا بكل إلحاح تطبيق أقصى ظروف التخفيف وأن تكون المدة التي قضوها بالحبس كافية لعقابهما.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة