سطيف : ضربة شاقور للصدر كانت كافية بأن تقتل قاصر

سطيف : ضربة شاقور للصدر كانت كافية بأن تقتل قاصر

جريمة قتل أخرى تضاف الى مسلسل القتل بمدينة المال والأعمال “العلمة”

قتل منذ قليل طفل في سن الزهور 17 ربيعا ويتعلق الأمر بأيوب على يد شاب 27 سنة بحي la cnep المحاذي لحي قوطالي في العلمة بضربة شاقور للصدر أردته قتيلا.

نقلا على إثرها إلى المستعجلات الطبية أين ادخل إلى قاعة العمليات لكن دون جدوى في حين كانت قوات الامن مستنفرة لإيجاد الجاني.

إلا أن الجاني دخل بمحض إرادته إلى مستعجلات الطبية لصروب الخثير قصد إسعاف نفسه الذي كان حسب شهود عيان وخياطة رأسه الذي كان ينزف دما.

أين استغرب العديد من عناصر الأمن بوجوده أمام عينيهم وبسرعة قصوى تم توقيفه وتحويله إلى مقر أمن الدائرة لمدينة العلمة.

فيما بقي العلمية تحت الصدمة كيف لا وشكل هاته الجريمة تعد الخامسة من نوعها تحصد أرواح أبناء مدينة المال والأعمال.

الذين هم محل غبطة من الكثير من المدن الجزائرية النائية التي يتطلع الشاب بيها إلى قطار مار اوسيارة قادمة من بعيد . فارس شايب


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=690541

التعليقات (2)

  • BISKRA the first

    كاين ربي

  • من اقصى المدينة

    قال الله تعالى وَلَا تَقْتُلُوا النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلَّا بِالْحَقِّ ذَلِكُمْ وَصَّاكُمْ بِهِ لَعَلَّكُمْ تَعْقِلُون
    لقد حرَّم الله سفك الدماء وإزهاق الأرواح تحريمًا شديدًا إلا ما استثناه الشرع، وهذا يشمل المسلم والكافر والمعاهد والمستأمن وأهل الذمة.
    عن معاوية رضي الله عنه، قال: سمعت رسول الله -ص- يقول: ” كل ذنب عسى الله أن يغفره إلا الرجل يموت كافرًا، أو الرجل يَقتلُ مؤمنًا متعمدا“. وحث النبي -ص- على احترام النفس، وتحريم الاعتداء عليها ، فقال : “لَزَوَالُ الدُّنْيَا أَهْوَنُ عِنْدَ اللَّهِ مِنْ قَتْلِ رَجُلٍ مُسْلِمٍ“

أخبار الجزائر

حديث الشبكة