سعدان‮ : ‬أنا جد متفائل وقوة شخصية المنتخب الجزائري‮ ‬ستصنع الفارق‬

سعدان‮ : ‬أنا جد متفائل وقوة شخصية المنتخب الجزائري‮ ‬ستصنع الفارق‬

أكد الناخب الوطني رابح سعدان

 في تصريح له لوكالة الأنباء الفرنسية أن مباراة الدور نصف النهائي صعبة على الفريقين اللذين يعرفان بعضهما البعض جيدا وقال أن هاجسه يبقى الإرهاق والاسترجاع.

كيف تتوقع مباراتكو زمام مصر ؟

إنها مباراة نصف نهائية لذلك فإنها ستكون صعبة للغاية على كلا الفريقين واتوقع ان تكون مباراة كبيرة، المنتخب المصري لم يخسر أي لقاء الى حد الآن وستكون هذه المواجهة تكتيكية بالدرجة الاولى لأن الفريقين لعبا 120 دقيقة في الدور ربع نهائي، اللاعبون يعانون من الارهاق لذلك فان الاستلرجاع والاصابات هي الهاجس بالدرجة الاولى، ولا أخفي عليكم أني متفائل جدا.

كان زياني ضحية الوقت الإضافي، كيف هي حالته الآن؟

لقد أجرى الفحوصات اللازمة والأشعة والحمد لله أنه لا يعاني من إصابة خطيرة وسيكون اليوم “يقصد تدريبات الامس” تحت المعاينة وسنقرر غدا صباحا إن كان سيلعب المباراة أم لا (الحوار أجري أمس).

كيف ستواجه المنتخب المصري؟

إنها المرة الرابعة التي يلتقي فيها المنتخبان المصري والجزائري خلال موسم واحد وكل واحد يعرف الآخر جيدا، لذلك فإن المباراة ستكون مفخخة والفرق ستحدثه الأخطاء بالدرجة الأولى بالأخص في الجانب الدفاعي، لأن مستوى الفريقين قريب جدا من بعضه البعض.

لكن الجزائر تأهلت على حساب المنتخب المصري إلى المونديال وهذا سيمنح الأفضلية لكم بالأخص من الناحية النفسية؟

هذا صحيح، إننا نتفوق عليهم من الناحية النفسية لأننا تاهلنا على حسابهم الى المونديال واقتطعنا تاشيرة المونديال في المباراة الفاصلة بام درمان السودانية، إلا أن المصريين سيدخلون المباراة بنية الثأر منا والتأكيد على أنهم الأجدر بالتأهل الى المونديال.

المنتخب المصري هذا العام أقوى بكثير من سنة 2008؟

هذا صحيح المنتخب المصري قوي جدا بدليل انه لم يخسر أي مباراة في “الكان” لانه يملك لاعبين في مستوى هذه المنافسة ومتعودون على اللعب في “الكان” وذوي خبرة حيث يضم أرمادة اللاعبين بإمكانهم صنع الفارق في أي مباراة وقد ضم المنتخب المصري شبان جدد قادرين على تقديم الاضافة على غرار جدو.

في رأيك ما هي نقاط قوة المنتخب المصري؟

نقاط قوته تكمن في القائد حسن الذي يعتبر قطعة أساسية في المنتخب ويوجد أيضا المهاجم متعب العائد بقوة في هذه المنافسة إضافة الى الجناحين بالأخص الجناح الأيمن الذي يتمتع أيضا بحس دفاعي بحيث يساعد زملاءه كثيرا في استرجاع الكرات.

كيف هي الحالة المعنوية للاعبين الان ؟

انهم في حالة جيدة جدا فقد تنقلنا الى بنغيلا يوم الثلاثاء في رحلة شاقة و لا اخفي عليكم ان الارهاق و التعب هاجسي في هذه المباراة لقد طلبت من اللاعبين الركون الى الراحة و النوم جيدا خاصة و ان المنتخب المصري لعب مبارياته الاربع في نفس المنطقة و يعرف الاضية جيدا و هذا يمنح الافضلية للمنتخب المصري و لكني سعيد جدا برد فعل اللاعبين الذين اكتسبوا ذهنية العودة في النتيجة و عدم فقدان الامل فبعد هزيمو مالاوي عادوا في المباراة الثنية امام مالي و حولوا هزيمة كوت ايفوار الى فوز و هذا اسعدني جدا فقد اصبح للمنتخب الجزائري شخصية قوية جدا.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة