سعدان أرضية ميدان كابيندا جد سيئة والرطوبة عالية والأفضلية للمنافس

سعدان أرضية ميدان كابيندا جد سيئة والرطوبة عالية والأفضلية للمنافس

كشف الناخب الوطني رابح سعدان

، أمس، أن “الخضر” لن يخسروا أي شيء في المواجهة التي ستجمعهم بأفيال كوت ديفوار سهرة اليوم بكابيندا، وقال أن المنتخب حقق الأهداف التي كان يرجوها من مشاركته في “الكان” الأنغولي إلى حد الآن، وأن أشباله جاهزون لموقعة جديدة وفي فورمة عالية، كما تحدث عن وضعية أرضية ميدان الملعب الذي سيحتضن المواجهة وقال أنها سيئة جدا، أما فيما يخص مشاركة الحارس شاوشي من عدمها فقد أكد شيخ المدربين أنه لم يتخذ قراره النهائي بعد.

فقد تحدث، أمس، الناخب الوطني مرة أخرى عبر أمواج الإذاعة الوطنية عن الأجواء التي وجدها المنتخب الجزائري في كابيندا، وكشف أنه تفاجأ للرطوبة العالية في المنطقة بحيث قال: “كنت أعتقد أن الظروف المناخية هنا في كابيندا مشابهة لمناخ العاصمة الأنغولية لواندا إلا أني تفاجأت كثيرا لما وجدت نسبة الرطوبة عالية جدا وأكثر بكثير منها، وأتمنى أن يتعود اللاعبون عليها بل هم مجبرون على اللعب فيها والتعود عليها، كما أن أرضية ميدان الملعب الذي سيحتضن المواجهة سيئة جدا والمنتخب الايفواري تعود عليها بما أنه لعب فيها مباراتين، وأخشى أن يتأثر اللاعبون بأرضية الميدان ويتعرضون لإصابات نحن في غنى عنها، لا يخفى عليكم أن لعنة الإصابات أصبحت تطارد المنتخب في كل مرة وتجبرني على التعامل معها”.

“الجزائر لن تخسر شيئا أمام الأفيال”

وأضاف مدرب “الخضر” أن المنتخب الوطني لن يخسر شيئا في مواجهة الأفيال الايفوارية اليوم، بل بالعكس كسب الكثير خلال المواجهات السابقة وتمكن من أخذ نظرة شاملة عن اللاعبين.. “قبل تنقلنا إلى أنغولا قلت أننا سنلعب مباريات الكان مباراة بمباراة، وهذه السياسة جعلتنا نتأهل إلى الدور ربع النهائي، وشخصيا أرى أننا حققنا أهم أهدافنا إلى حد الآن لذلك فإننا لن نخسر شيئا في مواجهة المنتخب الايفواري القوي الذي وضع التتويج بالكأس الإفريقية كهدف مباشر له، لذلك فإن الضغط سيكون عليه بدرجة أكبر ولاعبونا سيكونون متحررين نفسيا وهذا عامل سيساعدنا كثيرا في تسيير مجريات اللعب” قال سعدان.

“سنواجه الإيفواريين بدون عقدة”

كما أكد المدرب الوطني أن “الخضر” سيواجهون المنتخب الايفواري بدون عقدة ولن يضعوا في حساباتهم النجوم التي يضمها منتخب الأفيال: “صحيح أن المنتخب الايفواري يضم في صفوفه لاعبين ممتازين قادرين على خلق الفارق في أي مباراة، إلا أننا سنخوض المواجهة دون عقدة وسنلعب هذه المواجهة مثلها مثل باقي المباريات السابقة، فالمنتخب الجزائري في صفوفه لاعبين ذوي مستوى كبير والإستقرار وروح المجموعة هي نقطة قوة الخضر وهذا ما أكده اللاعبون خلال المبارتين الأخيرتين أمام مالي وأنغولا، سنلعب المباراة بنفس العزيمة والإرادة وكذلك الروح التي تعودت الجماهير على لمسها في اللاعبين خلال أي مواجهة” أضاف المدرب الجزائري.

“شاوشي يريد اللعب واليوم سأقرر إن كنت سأعتمد عليه”

أما فيما يخص إصابة الحارس شاوشي التي أرّقت كل الجزائريين بعد أن علموا أنه سيغيب عن مواجهة ربع النهائي أمام المنتخب الإيفواري، فقد أكد الناخب الوطني أنه لم يقرر بعد بخصوصه: “شاوشي تدرب بصفة عادية أمس الأول واللآلام بدأت تخف ولكني لم أقرر بعد إن كنت سأقحمه أساسيا أم لا في مباراة اليوم وسأتخذ القرار النهائي اليوم صباحا بعد التحدث مع الطاقم الطبي الذي سيقدم لي تقريرا مفصلا عن حالته الصحية، ولكني في المقابل أرفض المجازفة به خاصة وأن منصبه حساس جدا ولا مجال للمغامرة” قال مدرب “الأفناك”.

“لن أحدث تغييرات كثيرة على التشكيلة”

وأضاف مدرب المنتخب الوطني أنه لن يحدث تغييرات كثيرة على التشكيلة الأساسية في مباراة كوت ديفوار: “ما عادا حراسة المرمى وهذا في حال تأكد غياب شاوشي، فلن أحدث تغييرات كثيرة على التشكيلة الأساسية، سبق وقلت أنه من الممكن إقحام مغني مكان بوعزة ولكن قد أبقي على نفس التشكيلة التي واجهت المنتخب الانغولي، ومغني وعنتر يحيى سيكونان في الاحتياط لتشجيع زملائهما”، كما أكد أنه قد يعتمد على الثنائي مغني وعنتر خلال المباراة حسب النتيجة التي تكون عليها المواجهة، أما فيما يخص الحارس زماموش فقد أكد الناخب الوطني أنه بصدد التحضير بالأخص من الناحية المعنوية على اعتبار أنها المواجهة الأولى التي سيخوضها حاملا ألوان المنتخب الجزائري.. وأي مواجهة.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة