سعدان: “برنامج روراوة هو الفرصة الأخيرة لإخراج كرتنا من الأزمة، وإذا لم يطبق في سنتين فسيفوتنا القطار نهائيا”

سعدان: “برنامج روراوة هو الفرصة الأخيرة لإخراج كرتنا من الأزمة، وإذا لم يطبق في سنتين فسيفوتنا القطار نهائيا”

أكد

 

الناخب الوطني رابح سعدان، أن برنامج رئيس الاتحادية الجزائرية لكرة القدم محمد روراوة يعد بمثابة الأمل الأخير للنهوض بالكرة الجزائرية التي مازالت تتخبط في أزمة على عكس ما يتم تصويره، مبرزا صورة سوداوية عن واقع الكرة المستديرة ببلادنا التي ستكون أمام تحدٍ حقيقي بالسير على النهج المسطرمن قبل الرجل الأول في الفاف في السنتين القادمتين، وإلا  فإن القطار يغادر هذه المرة  على حد قوله- دون رجعة.     

المدرب الوطني رابح سعدان، ولدى تدخله أمس عبر أمواج الإذاعة الوطنية ( القناة الأولى)، لم يتوان في التأكيد على أن البرنامج الذي أتى به الرئيس محمد روارة والذي وصفه بالشامل، بالنظر إلى إلمامه بجميع الجوانب التنظيمية الكفيلة بإخراج الكرة الجزائرية من وضعها الراهن، واعتبره بمثابة الرجل المنقذ للكرة الجزائرية قائلا في هذا الشأن: “برنامج الرئيس محمد رواروة كفيل بالنهوض بالكرة الجزائرية، لكن شريطة تطبيقه في السنتين القادمتين، أما فيحل العكس وهو ما لا نتمناه، فإن القطار “راح يفوتنا” وسنبقى نصارع في الأزمة الحالية التي نعيشها، خاصة وأن برنامج روراوة جامع ويتطرق إلى جميع الجوانب”  مضيفا  في ذات السياق- بأنه من الضروري توفير الإمكانيات والصلاحيات اللازمة لهذا الأخير ( روراوة) لتطبيق برنامجه، معرجا الناخب الوطني رابح سعدان على القائمة الأولية التي أعدها تحسبا لمباراة مصر المقبلة يوم 7 جوان القادم بملعب تشاكر بالبليدة والتي ضمت 34 لاعبا مابين محترفين ومحليين على أن يستخرج من خلالها قائمة 24 المعنية بتربص فرنسا وجنوب إفريقيا تحسبا لمبارتي مصر وزامبيا، موضحا بأن ضبطه لقائمة من لاعب االهدف منها تفادي السيناريوهات السابقة ووضع الاحتياطات اللازمة تفاديا لأي طارئ قد يحدث في اللحظة الأخيرة، خاصة فيما يتعلق بالإصابة على اعتبار أن العديد من العناصر الوطنية ستكون معنية بالمنافسة الرسمية مع نواديها إلى غاية نهاية شهر ماي على غرار كل من جبور، بوقرة، غيلاس وأسماء أخرى ، وهو ما جعله يضبط  قائمة بـ 34  سيتم اختيار منهم 24 لاعبا، على أن يبقي على قائمة احتياطية من 10 لاعبين سيتم اللجوء إليها في حال حدوث أي طاريء تكون على أتم الاستعداد لتلبية الدعوة.        34

“برمجة “الكاف” تؤثر على التربص الإعدادي “للخضر” ونناشد تغيير البرمجة”

 على صعيد آخر، أبرز المدرب الوطني رابح سعدان أن البرمجة الخاصة بالكونفدرالية الإفريقية خلال الفترة الممتدة من 15 إلى 30 ماي الحالي، ستشكل عائقا لتحضيرات المنتخب الوطني لمباراة مصر خلال التربص الإعدادي “للخضر” بجنوب فرنسا، على اعتبار أن وفاق سطيف سيكون معنيا بمنافسة “الكاف” أما منادي جوليبا المالي نهاية شهر ماي، وهو ما سيكون له التأثير السلبي على اعتبار تواجد 7 عناصر كاملة من الوفاق مع المنتخب الوطني، مناشدا الكونفدرالية الإفريقية أخذ ذلك بعين الاعتبار خاصة أن المشكل ليس جزائريا محضا، بل يمس المنتخب المصري كذلك الذي يتوجه نحو إلغاء تربصه الإعدادي بعُمان.  

“الهدف من تربص فرنسا إبعاد اللاعبين عن الضغط، البرنامج مقسم على مرحلتين”

 هذا وقد أكد الناخب الوطني رابح سعدان، أن الهدف من برمجة تربص جنوب فرنسا في الفترة الممتدة من 25 ماي إلى 5 جوان، هو إبعاد العناصر الوطنية عن الضغط الكبير، على اعتبار أهمية المواجهة أمام مصر، موضحا بالمقابل أن التربص سيقسم إلى مرحلتين، المرحلة الأولى من تاريخ انطلاق التربص إلى 1 جوان والتي ستتركز على التقييم الطبي، على أن توجه المرحلة الثانية للتحضير البدني والنفسي من خلال برمجة 5 حصص تدريبية.   


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة