سعدان حالات الإصابة لا تثير قلقي

سعدان حالات الإصابة لا تثير قلقي

أكد المدرب الوطني رابح سعدان اليوم السبت انه غير قلق بشان الإصابات التي تعاني منها بعض عناصر التشكيلة الوطنية

وذلك قبل أقل من شهر عن موعد انطلاق المنافسة العالمية التي ستعطى إشارة انطلاقها يوم 11 جوان المقبل بجنوب إفريقيا (11 جوان إلى 11 جويلية).

” حتى وان كانت بعض العناصر غير قادرة على اللعب حاليا  فان هذا الأمر لا يثير قلقي على الإطلاق فمن منطلق ان حالة العناصر المصابة تعرف تحسنا تدريجيا فأنني مقتنع أنها ستعود للمنافسة بشكل قوي”مضيفا” المنتخب الوطني يضم 25 لاعبا وكل لاعب قادر على ملئ الفراغ الذي يمكن لزيمله ان يتركه “على حد تأكيد رابح سعدان للإذاعة الوطنية (القناة الأولى).

وكان المنتخب الوطني الجزائري قد شرع يوم 13 ماي الجاري في تربص إعدادي بكرانس -مانتانا(سويسرا) يستمر إلى غاية 27 من نفس الشهر  في إطار استعداد الخضر لنهائيات كاس العالم 2010 وسيتميز هذا التربص الإعدادي بالمرتفعات السويسرية بالمقابلة الودية التي سيلعبها أشبال سعدان ضد المنتخب الايرلندي يوم 28 ماي بايرلاندا.

وقد اتسم هذا التربص بقيام بعض العناصر بالإعداد بشكل منعزل عن المجموعة بسبب الإصابات المختلفة التي يعانون منها مثل مراد مغني و مجيد بوقرة و العنصران الجيدان في التشكيلة الوطنية كارل مجاني و رياض بودبوز .

“هذه العناصر تتبع برنامج خاص تحت إشراف الطاقم الطبي الذي لا يدخر أي جهد من اجل تمكين اللاعبين من استعادة عافيتهم بشكل جيد ان ثقتي كبيرة في قدرة العناصر المصابة على استعادة لياقتها البدنية والعودة القوية قبل المونديال” على حد قناعة سعدان .

وتحسبا لمواجهة ايرلاندا الودية أشار المدرب الوطني ان أربعة عناصر ستكون غائبة عن المقابلة  ويتعلق الأمر بكل من مجيد بوقرة و مجاني و بودبوز و مغني”موضخا” أفضل عدم المغامرة بإشراكهم ” كما أضاف سعدان شراكهم.

أما بخصوص العناصر الأخرى المصابة أبدى المدرب الوطني رابح سعدان تفاؤله بأنها ستكون جاهزة للموعد حيث أكد” ان رفيق صايفي الذي تدرب بشكل منعزل منذ بداية التربص سيلتحق بالمجموعة في الحصة التدريبية المقررة في مساء اليوم السبت فيما ستلتحق العناصر الأخرى مهدي لحسن و رفيق حليش و حسان يبدة و عنتر يحى في  الأيام القليلة الماضية”.

وقد خضع رفاق حارس المرمى فوزي شاوشي صبيحة اليوم السبت لاختبارات بدنية فيما ستخصص الأمسية لإجراء حصة تدريبية يتركز العمل فيها الجانب الفني و التكتيكي هناك تربص أخر لرفاق بلحاج من 31 ماي ال 5 جوان في نورامبرغ (ألمانيا) و الذي سيختتم بمباراة ودية ضد منتخب الإمارات العربية المتحدة.

و سيلتحق الوفد الجزائري يوم 6 جوان بمقر إقامته في جنوب إفريقيا، و الذي يقع بمدينة سان-لامر التي تبعد ب 120 كلم عن مدينة دوربان (كوازولو نانال).

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة