سـعـدان شـاوشـي سـيـبـقـى الـحـارس الأول غـــزال لا يُـــلام

سـعـدان شـاوشـي سـيـبـقـى الـحـارس الأول غـــزال لا يُـــلام

أكد الناخب الوطني رابح سعدان أنه متأسف للغاية للنتيجة التي آلت إليها المباراة وأوضح أن الجزائر لا تستحق الإنهزام في مباراتها أمام سلوفينيا بالنظر إلى مجريات المباراة.

وأقر سعدان أن المباراة كانت صعبة، حيث قال: ”سبق وأن أكدت أن المبارة صعبة للغاية، لكني راض عن سلوك اللاعبين وأدائهم فوق أرضية الميدان.. لا نستحق الخسارة، وهو الأمر الذي دفعني إلى تهنئة اللاعبين على أدائهم والمجهودات الكبيرة التي قدموها مثلما طلبت منهم قبل بداية اللقاء سواء في استرجاع الكرات أو في العمل الهجومي”.

وأكد سعدان أنه متأسف كثيرا للنتيجة إلا أنه وبعقلانية كبيرة قال إنه علينا التفكير بسرعة في اللقاء القادم والتحضير لإنجلترا.

أرضية الميدان صعبت المهمة وأعاقت اللاعبين

وعاد سعدان خلال الندوة الصحفية التي عقدها أمس عقب المباراة إلى الحديث عن أرضية الميدان التي أعاقت اللاعبين كثيرا وأكد أنه كان من الصعب التحكم في الكرة التي كانت سريعة للغاية.

وقال سعدان: ”إن اللاعبين أدركوا أن أرضية الميدان ستصعب لهم المهمة كثيرا في أول حصة تدريببية”.

اللاعبون لم ينفذوا تعليمة القذف عكس سلوفينيا

وفي تحليله للمباراة قال سعدان إن اللاعبين لم يركزوا على تعليمة واحدة فقط وهي القذف من بعيد ”حيث طلبت منهم الإكثار من محاولات القذف، لكنها لم تكن كثيرة عكس المنافس الذي تمكن من التهديف إثر لقطة جاءت إثر قذفة غالطت الحارس بسبب أرضية الميدان”.

التأهل أصبح صعبا لأننا سنلعب أمام مرشحين

وبخصوص حظوظ الجزائر في التأهل إلى الدور الثاني أكد سعدان أن المهمة أضحت صعبة للغاية خاصة بعد تضييع النقاط الثلاث أمام سلوفينيا والتعادل كان سيبقينا في السباق، وقال: ”الإنهزام سيليه اللعب في مبارتين أمام منتخبين أعتبرهما المرشحين لاقتطاع تأشيرة التأهل للدور القادم.. أنا أقر بصعوبة المهمة بالنظر إلى ما شاهدته في أول لقاء جمع إنجلترا وأمريكا

تعلمنا الكثير من مباراة سلوفينيا

وفي سؤال بخصوص النهج التكتيكي وعدم المغامرة كثيرا في الهجوم أرجع سعدان ذلك إلى مرحلة التعلم وقال: ”إن مباراة سلوفينيا تدخل في تعلم اللاعبين خاصة وأننا نلعب في المستوى العالي ونتواجد مع أحسن 32 منتخبا.. وهذه الحقائق التي يجب تقبلها”.

غزال كان متأثر نفسيا ولا يمكن لومه

وفي سؤال آخر عن الأخطاء التي كلفت الجزائر الهزيمة في أول مباراة، أصر سعدان على عدم إلقاء اللوم على الحارس شاوشي والمهاجم غزال، حيث أكد سعدان قائلا: ”لا يمكن لوم شاوشي حيث تلقى هدفا بعد أن خادعته كرة بسبب أرضية الميدان، في حين أن غزال ربما لم يكن في أحسن أحواله نفسيا بسبب أرضية الميدان التي جعلته يرتكب خطأ”.

شاوشي أحسن حارس في الجزائر وشجعته على مردوده

وبخصوص الحارس شاوشي دائما جدد الناخب الوطني ثقته فيه عندما قال: ”بالنسبة لي فإن شاوشي هو الحارس الأول وهو الأحسن وسأبقيه إلا إذا طلب عدم اللعب”، وكشف سعدان أنه أصر على تشجيع شاوشي عقب نهاية المباراة حيث قال: ”أعتبر أن شاوشي قدم مباراة في المستوى ولهذا السبب شجعته”.

وضرب سعدان مثالا بحارس إنجلترا غرين وقال: ”حتى كابيلو كان من الممكن استبدال الحارس غرين بعد ارتكابه خطأ.. لا أظنه سيفعل ذلك لإدراكي التام أن المدربين يعرفون جيدا قيمة حراسهم

ليس لدينا ما نخسره أمام إنجلترا وسنلعب بقوة

وعن المواجهة القادمة أمام إنجلترا فقد كشف سعدان أنه تابع أول لقاء لانجلترا أمام أمريكا وأقر أن مهمة الجزائريين ستكون صعبة للغاية بالنظر إلى ما وقف عليه من إمكانات، إلا أنه أكد أن الجزائر ستقدم كل ما لديها في هذه المباراة وقال: ”ليس لدينا ما نخسره أمام انجلترا وهذه المواجهة ستسمح لنا بمعرفة المستوى الذي وصلناه وما هو رد فعلنا في مثل هذه المواجهات والمهم أننا سندخل المباراة بقوة”.

لن أغير التشكيلة إلا في حال الإصابات

وكان من الطبيعي معرفة إن كان سعدان سيحدث تغييرات على تشكيلته في المواجهة القادمة أمام إنجلترا، إلا أن الناخب الوطني لم ير داعيا لذلك طالما أنه راض عن الأداء بصفة عامة وسلوك اللاعبين فوق أرضية الميدان، حيث قال: ”إذا لم يتعرض أي لاعب لإصابة ما، فنفس التشكيلة ستلعب المباراة القادمة مع تغيير في طريقة اللعب والنهج التكتيكي لأن انجلترا تلعب بطريقة مغايرة عن سلوفينيا”.

لحل مشكل الفعالية يجب جلب لاعبين من مستوى عالي

وبخصوص مشكل الفعالية الذي لم يجد له حلا بعد لم يجد سعدان حرجا مرة أخرى في التأكيد أن قوانين الفيفا، سمحت للجزائر بجلب لاعبين كبار ساهموا في التأهل إلى المونديال، ثم اكتشفنا لاعبا آخر في المونديال وهو لحسن كلهم سمحوا لنا بحل عدة مشاكل وعلينا الآن البحث عن لاعبين آخرين من مستوى عالي لحل مشكل الفعالية في الهجوم.

سلوفينيا لديها 50 من المئة من حظوظ التأهل

وختم سعدان حديثه عن سلوفينيا وقال إنها قطعت شوطا مهما في التأهل للمونديال ولديها نسبة 50 من المئة في التأهل للدور القادم خاصة وأن الفوز تحقق في مجموعة من أربعة منتخبات. وقال إن قوة سلوفينيا تكمن في الإستقرار، في حين أن فوزها أمام الجزائر جاء إثر تفاصيل صغيرة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة