سفارتنا غير معنية بالجالية

سفارتنا غير معنية بالجالية

نقل الموقع

الالكترونيلي أنديجان دو لا ريبيبليكأن جزائريا يدعى علي زيري، متقاعد مقيم بفرنسا، قتل على يد فرقة من الشرطة الفرنسية في التاسع جوان الجاري بعد تعذيبه إثر اعتقاله في مخفر الشرطة، غير أن السفارة الجزائرية بباريس لم تتحرك بل رفضت التعليق على الحادثة وكأن الأمر لا يعنيها. والسؤالأين ولد عباس في قضية جادة مثل هذه.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة