إعــــلانات

سفيرة بريطانيا: مبادرة كوفاكس تمكن الجزائر من الحصول على مليون جرعة من لقاح كورونا

سفيرة بريطانيا: مبادرة كوفاكس تمكن الجزائر من الحصول على مليون جرعة من لقاح كورونا
مبادرة كوفاكس لمنح اللقاحات للدول

كشفت سفيرة بريطانيا، شارون واردلي، في تغريدة لها على حسابها الرسمي بموقع تويتر، أمس الأربعاء. تمكن الجزائر من الحصول على مليون جرعة من لقاح كورونا، في إطار مبادرة كوفاكس.

وغردت السفيرة البريطانية على تويتر “كوفاكس وفر آلية يمكن من خلالها للبلدان حول العالم الحصول على اللقاحات. بما في ذلك مليون جرعة إلى الجزائر. وهو أكبر وأسرع طرح لقاح في التاريخ والذي خصصت المملكة المتحدة له بالفعل 548 مليون جنيه إسترليني”.

وقد تمكّنت مبادرة كوفاكس لإتاحة لقاحات كوفيد-19 للدول الفقيرة الأربعاء من جمع 2.4 مليار دولار من مانحين دوليي. لكنّها لا تزال تكافح للحصول على جرعات لقاحات كافية لمساعدة هذه الدول على مواجهة تفشّي فيروس كورونا.

وتسعى المبادرة لتأمين لقاحات تكفي 30 بالمئة من سكّان العالم في 92 دولة تُعدّ الأفقر، بتمويل من مانحين. ولكن على الرّغم من جمع أكثر من ملياري دولار اعتبر مديرو المبادرة، أنّ التحدّي الرئيسي اليوم يكمن في الحصول على اللقاحات.

وفي قمّة كوفاكس الأربعاء التي استضافها رئيس الوزراء الياباني يوشيهيدي سوغا عبر الإنترنت. تعهدت دول عدة بالتبرع بأكثر من 54 مليون جرعة لقاح للدول ذات الدخل المنخفض في محاولة لحل مشكلة الإمدادات.

وبلغ العدد الإجمالي للقاحات التي تمّ التعهّد بها حتى الآن أكثر من 132 مليون جرعة. وأضاف بيركلي للصحافيين “القضية الحاسمة ستكون في التوقيت، ومحاولة الحصول على الجرعات في أسرع وقت ممكن”.

وشارك في استضافة قمة المانحين الافتراضية الى جانب سوغا رئيس تحالف غافي جوزيه مانويل باروزو. وقال باروزو إنّ جمع 2.4 مليار دولار رفع إجمالي المبلغ المتاح لشراء لقاحات الى نحو 9.6 مليار دولار.

.وشملت التبرعات المالية الجديدة 800 مليون دولار من اليابان و300 مليون دولار من القطاع الخاص. و185 مليون دولار من كندا. و140 مليون دولار من سويسرا و120 مليون دولار من فرنسا.

ويشارك في إدارة برنامج كوفاكس منظمة الصحة العالمية والتحالف العالمي من اجل اللقاحات والتمنيع “غافي”. والائتلاف المعني بابتكارات التأهب لمواجهة الأوبئة “سي اي بي آي”.

إعــــلانات
إعــــلانات