سفير بريطانيا بالجزائر يؤكد أن التعاون الثنائي سيتوسع إلى عدة مجالات في الفترة المقبلة

سفير بريطانيا بالجزائر يؤكد أن التعاون الثنائي سيتوسع إلى عدة مجالات في الفترة المقبلة

أكد سفير المملكة المتحدة بالجزائر مارتن روبر اليوم الثلاثاء ،بالجزائر العاصمة أن مجلات التعاون الثنائي الجزائري-البريطاني ستتوسع خلال الفترة المقبلة لتشمل عدة قطاعات واصفا العلاقات الثنائية التي تجمعهما ب”الممتازة”. و أوضح السفير البريطاني في تصريح –عقب مشاركته في حفل تكريم شباب استفادوا من فترة تكوين لإنشاء مؤسسات مصغرة بدعم من سفارة بريطانيا– أن مجلات التعاون الثنائي بين البلدين “ستتوسع خلال الفترة المقبلة لتشمل قطاع الإتصال و المنظمات المدنية (الكشافة)”. كما عبر روبر عن إرادة بلده في “تنمية الشراكة مع الجزائر” مشيرا إلى أن “هناك العديد من المصالح المشتركة بينهما لا سيما في ظل توفر الإمكانات لتحقيق ذلك”. و أضاف أن المملكة المتحدة “مهتمة بتكوين علاقات قوية مع الدول العربية لا سيما في ظل التحولات التي تشهدها المنطقة”.  و في سياق ذي صلة أكد السفير البريطاني أن مشروع الشراكة الذي جمع بين سفارة بريطانيا و الجمعية الوطنية للتبادل بين الشباب –المتمثل في مرافقة الشباب الراغب في انشاء مؤسسة خاصة به– “حقق الأهداف المرجوة منه” مبديا أمله في استفادة أكبر عدد ممكن من الشباب مستقبلا من هذا المشروع الذي سيسمح بتحقيق الإستقلالية المالية لهم. من جهته أكد رئيس الجمعية الوطنية للتبادل بين الشباب ساحل علي خلال كلمة ألقاها بالمناسبة أن المبادىء الأساسية لهذا المشروع تتمثل في مرافقة و تكوين الشباب الراغب في إنشاء مؤسسة مصغرة من خلال مرافقتهم و تسهيل عملية إيدا طلب قرض لدى الوكالة الوطنية للقرض المصغرة الى جانب استفادتهم من فترة تكوين حول القواعد الأساسية لإنشاء مؤسسة مصغرة. و أشار ساحلي الى أن قطاع الخدمات هو الأكثر إقبالا من طرف الشباب يليه القطاع الإنتاجي داعيا إياهم إلى ولوج مجالات أخرى غير تقليدية على غرار التكنولوجيات الحديثة.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=77771

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة