سكارى يمارسون الجنس بالتناوب على زوجة حارس مزرعة في وهران

سكارى يمارسون الجنس بالتناوب على زوجة حارس مزرعة في وهران

قضية غريبة تلك التي عالجتها محكمة الجنح لبلدية عين الترك،

 وقائعها نسجت على طريقة الأفلام من طرف مجموعة من الشبان الذين حوّلوا ليلة حارس مزرعة وزوجته إلى جحيم، بحيث تم معالجة القضية على أساس جرم السرقة بالتعدد والكسر وممارسة الفعل المخل بالحياء، التهمة التي توبع بها كل من المدعو ”ج.ب”، ”ص.م”، ”ب.م” و”د.ي” قضت المحكمة في بـ 5 سنوات حبسا نافذا في حق المدعو ”ج.ب”، فيما تمت تبرئة المدعو ”ب.م” فيما يوجد المتهمان الآخران في حالة فرار.

مجريات الوقائع حسب ما جاء خلال جلسة المحاكمة بدأت لما اجتمع ثلاثة أشخاص في جلسة سمر تخللها تناول الكحول، ليقوم بعدها المتهمون الثلاثة في حدود الساعة الثالثة صباحا، باقتحام منزل كائن في منطقة لمدراك في عين الترك بغرض السرقة، ليجدوا بداخله حارس المنزل رفقة خليلته المنحدرة من بلدية وهران، فقاموا بتكبيل الحارس وسرقة كل الأغراض الموجودة في المنزل، ولدى انتهائهم  من ذلك أخذوا زوجة الحارس الذي قال إنها زوجته في جلسة المحاكمة دون عقد زواج، وحولوها إلى مزرعة في قرية فلاوسن مشيا على الأقدام لمسافة استغرقت أكثر من ساعة، واحتجزوها داخل بيت لأكثر من 5 ساعات، وقال الضحية في جلسة المحاكمة إن المختطفين قاموا بممارسة الجنس عليها بالتناوب، ليطلقوا سراحها في صباح اليوم التالي، أين تقدمت الضحية بإيداع شكوى لدى مصالح الدرك التي أوقفت المتهم ”ج.ب” الذي اعترف بجميع التهم المنسوبة إليه، فيما بقي الآخرين في حالة فرار.


التعليقات (1)

  • walid

    la ta3li9

أخبار الجزائر

حديث الشبكة