سكان إليزي يغلقون 4 بلديات مطالبين برحيل “الأميار” وحاشيتهم

سكان إليزي يغلقون 4 بلديات مطالبين برحيل “الأميار” وحاشيتهم

شهدت ولاية إليزي تطورات كبيرة إثر الإحتجاجات الكبيرة التي عمّت 4 بلديات، أين قام المحتجون بغلقها ورفعوا لافتات تطالب برحيل الأميار وحاشيتهم من المنتخبين.

وهذا بعد فشلهم في تحسين الظروف المعيشية للمواطنين، بالرغم من الأموال المرصودة لها.

هذا و قام العشرات من المواطنين ببناء جدار على مداخل مقر بلدية برج عمر إدريس، وعلقوا به لافتات تطالب منتخبي المجلس بالرحيل تحت شعر “ترحلوا قاع”.

معتبرينهم جزء من العصابة مطالبين بفتح تحقيق قضائي، فيما إعتبروه فساد في التسيير المالي و الإداري للبلدية حسبهم، حيث شرع عدد من النواب تقديم إستقالاتهم بعدما إنحازو لحراك الشارع.

كما قام عدد من المواطنين، بغلق مقر بلدية جانت رافعين نفس المطالب القاضية برحيل المير وطاقمه، ومطالبين بفتح تحقيق قضائي في طريقة التسيير .

فيما شهد مقر بلدية الدبداب إحتجاجات مشابهة تم على إثرها غلق مقر البلدية عن طريق تلحيم الأبواب الحديدية الرئيسية، ليقوم بعدها عمال البلدية بفتح الأبواب، ليقدم الشباب المحتج على بناء جدار يغلق كل مداخل البلديات الرئيسية لإجبار رئيس البلدية و طاقمه على الرحيل.

أما ببلدية برج الحواس، فشن المواطنون إحتجاجات كبيرة تم على إثرها غلق مقر البلدية، وتم رفع لافتات تطالب بتوفير أبسط ضروريات الحياة، وهي المياه الصالحة للشرب.

خاصة بعد تمكين البلدية من 200 مليار سنتيم لم تسجل منها عملية واحدة حسب المحتجين، الذين رفعوا خلال الإحتجاجات دلاء فارغة .


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة