سكان جيجل يطالبون برفع القمامات في ساعة مبكرة

أضحت ظاهرة

جمع القمامات التي تتم خلال الساعات الأولى من كل يوم وعلى مدار أيام الأسبوع، من طرف أعوان النظافة التابعين لمصالح بعض البلديات لاسيما عاصمة الولاية جيجل تقلق كثيرا، إلى جانب السكان، الزوار الذين يتوافدون إليها من مختلف ولايات الوطن، خاصة مع حلول موسم الاصطياف لهذه السنة التي تتوقع بشأنها المصالح المعنية تسجيل عدد هائل من المصطافين والسياح، حيث عبر البعض من هؤلاء لـ”النهار” عن مدى استيائهم إزاء تزامن عملية جمع القمامات من مختلف الشوارع والأحياء المتواجدة وسط مدينة جيجل صبيحة كل يوم مع انطلاق الحركة العادية للمواطنين، خاصة الذين تعودوا الجلوس بالشرفات الأرضية لبعض المقاهي في شكل جماعي وشربهم الشاي أو قهوة الصباح، خاصة خلال الفترة الممتدة من الساعة السادسة ونصف إلى غاية العاشرة، وهي نفس الفترة التي تباشر فيها مصالح النظافة عملية رفع القمامات بواسطة الجرارات أو الشاحنات المجهزة لهذا الشأن الشيء الذي ينتج عنه في الكثير من الأوقات انتشارا كبيرا للرائحة الكريهة، بالإضافة إلى تعطيل حركة المرور لاسيما داخل الأحياء والشوارع الضيقة ما يؤدي إلى خلق فوضى ومناوشات كلامية تصل إلى حد السب والشتم المتبادل بين أصحاب السيارات. وفي هذا الإطار، طالب عدد من المواطنين أن يتم إعادة النظر في الوقت المخصص لرفع القمامات، مفضلين أن يكون قبل شروق الشمس.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة