سكان زقاق الطاقة يستغيثون بالوالي : أزمة الماء الشروب تدخل أسبوعها الرابع

سكان زقاق الطاقة يستغيثون بالوالي : أزمة الماء الشروب تدخل أسبوعها الرابع

أقدم، نهاية الأسبوع الماضي، أعوان الجزائرية للمياه على اقتلاع الحنفية التي قام سكان زقاق الطاقة جنوب مدينة الأغواط بتركيبها منعا لتسرب المياه وضياعها وللاستفادة منها كما كانوا يظنون مؤقتا بعد بتر جزء من القناة الرئيسية التي أتى عليها الصدأ واتضح أنها غير صالحة تماما أثناء الأشغال التي باشرها مقاول شريك لسونلغاز التي تجدد قنواتها هذه الأيام.
ومنذ ما يقارب أشهر وسكان زقاق الطاقة يعانون أزمة في التزود بالماء الشروب أربكت السكان وأثرت سلبا في يومياتهم وأضافت إليهم عبء جلب المياه من الشارع خاصة العمال الذين يقضون يومهم خارج البيت ولا يجدون من يؤدي عنهم هذه المهمة الضرورية وهو ما أشعرهم بالحقرة ولامبالاة المعنيين بهم، وقد أخطر السكان المتضررون المصالح المعنية بدءا بالمقاول صاحب الأشغال وجمعية التعاون الاجتماعية التي أكد رئيسها لجريدة “النهار” أنه أبلغ كلا من المجلسين البلدي والولائي بالأمر وقد زار الموقع عدة مرات مسؤولون وأعوان من الجزائرية للمياه وحتى رئيس البلدية منذ حوالي أسبوعين من الآن، وهي الزيارة التي علق عليها السكان آمالهم .. لكنها لم تأت بجديد  ليبقى المتضررون يجلبون الماء يوميا من الخارج من الصنبور الذي قاموا بتركيبه آنئذ منعا لتسرب المياه وضياعها وللاستفادة منه كما كانوا يظنون مؤقتا لكن المدة طالت والإهمال تأكد واتضح أن المعنيين بتجديد القناة يعملون على أكثر من مهلهم.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة