سكان قرية البراكنة في الطارف يغلقون الطريق

سكان قرية البراكنة في الطارف يغلقون الطريق

احتجاجا على أوضاعهم المزرية

أقدم أول أمس، العشرات من سكان قرية البراكنة ببلدية الذرعان في الطارف، على غلق الطريق الثانوي المؤدي إلى المنطقة الصناعية بالمتاريس والعجلات المطاطية، احتجاجا على الأوضاع المتردية التي تعانيها القرية، في غياب أدنى شروط التنمية والمرافق الخدماتية، فلايزال تلاميذ المدارس يضطرون إلى المشي مسافات طويلة لانعدام النقل المدرسي بعد توقف الحافلة الوحيدة، إثر إحالة سائقها على التقاعد.

وهو ما يجعل التلاميذ يقاطعون الدراسة في أوقات متفرقة وأثر سلبا على مردودهم التربوي، في حين تفتقد القرية إلى شبكات الغاز والماء والصرف الصحي والإنارة العمومية رغم مشروعها الحديث.

من جهة أخرى، يعاني سكان القرية غياب النقل العمومي لانعدام خط نقل يربط القرية بمدينة الذرعان مركز، ويعتمدون على موقف سيارات النقل الجماعي العاملة على خط قرية زورامي ببلدية شبيطة مختار بالذرعان مركز، ويضطرون إلى السير على الأقدام مسافة طويلة بكل أخطارها للوصول إلى الموقف، إضافة إلى تذبذب التزود بالمياه، حيث يتزود السكان من خزان قرية زروامي ببلدية شبيطة مختار، كما يعاني السكان غياب المرافق الخدماتية الضرورية كمركز صحي، فغالبا ما يلجأون إلى مصالح الحماية المدنية لنقل مرضاهم في غياب وسائل النقل.

هذه الأوضاع المتفاقمة دفعت بالسكان إلى الاحتجاج وغلق الطريق لإسماع صوتهم إلى السلطات المحلية، وقد زار رئيس البلدية الجديد القرية ووعد بالتدخل لإيجاد حلول عاجلة لمعاناة السكان، علما أن القرية ظلت مهمشة سنوات طويلة بعد التهميش الذي طالها، لاسيما وأنها كانت أحد المناطق الساخنة في العشرية السوداء وهجرها سكانها لدواع أمنية، لكن عند عودتهم بقيت أوضاعهم على حالها.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=351791

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة