سكان كنديرة يغلقون الطريق الوطني ويعتصمون أمام مقر بلدية اميزور

أقدم أول

أمس سكان بلدية كنديرة، على شل حركة المرور بالمكان المسمى بوفيلوم على بعد حوالي 8 كلم عن بلدية أميزور، للتنديد بتماطل المقاولة المكلفة بمشروع توسيع وتزفيت الطريق الوطني رقم 75 الرابط بين بلديتي برباشة وكنديرة، على مسافة تقدر بـ 18 كلم .

وفي نفس اليوم قام سكان بلدية بوجليل، بغلق مقر المجلس الشعبي البلدي للاحتجاج على ندرة الماء الشروب، التي أرقتهم منذ 20 يوما وتمكن رئيس البلدية من إخماد غضب السكان عن طريق عقد لقاء موسع مع أعيان القرى و المداشر لتسوية الأزمة في الأجال القريبة جدا.

وغير بعيد عن هذه البلدية؛أصدر المكتب البلدي للأفافاس لبدية أميزور، بيانا حول واقع التنمية بالبلدية، الذي وصفه بالكارثي، نتيجة غياب المشاريع التي من شأنها أن تفتح آفاقا أمام الشريحة الشبانية بالمنطقة.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة