سكان مشاتي الطيبات تطالب بشبكات الصرف الصحي

لا تزال عشرات

التجمعات السكانية بدائرة الطيبات ولاية ورقلة ببلدياتها الثلاث تدفن مياهها القذرة والمستعملة في آبار تقليدية تحت المنازل بسبب انعدام شبكة الصرف الصحي مما فاقم من ظاهرة صعود المياه الذي أثر على الحظيرة السكنية وجعل الآبار الارتوازية المخصصة للشرب بهذه المناطق  التجمعات السكانية المهترئة و تزداد نسبة ملوحتها دون الحديث عن انتشار الحشرات الزاحفة و الطائرة.

وتتمثل هده التجمعات في كل من منطقة الخبنة الصحن، اعليات، الدليعي وضواحيها ،المناصرية، الكالتوس ،القواشيش الغربية والشرقية، قرية أميه علي، اللوبيدو أم الزبد، الشابي ببلدية النقر والمر ببلدية بن ناصر. لكن الظاهرة تسجل مشكلا واضحا وجليا بمنطقتي الخبنة الصحن والخبنة اعليات والتي تعتبر مسبح افي برك من الماء. يذكر أن مشروعا تم تسجيله منذ السنة الماضية لانجاز شبكة الصرف الصحي بهذه المناطق إلا أنه لم يعرف انطلاقة بعد الأمر الذي خلف استاء لدى السكان .

و إلى أن تعرف هذه المناطق حلا لهذا المشكل المعاش تظل المياه المستعملة والقذرة تدفن تحت المنازل في آبار أقل ما يقال عنها أنها تشكل خطرا صحيا محدقا بالسكان والمحيط البيئي، الأمر الذي يدعوهم إلى مطالبة السلطات المحلية من مصالح البلدية والمصالح الصحية ومديرية التطهير وغيرها من المصالح المسؤولة التدخل العاجل لإنهاء هذه المعاناة قبل تفاقم الأمر إلى ما لا تحمد عقباه وحصول كارثة صحية تفتك بسكان هذه التجمعات السكانية.

يذكر ان دائرة الطيبات تضم 3 بلديات وتقع على بعد نحو 200كم من ورقلة من الناحية الشرقية  ويقطنها 100الف نسمة يمارس معظمهم النشاط الفلاحي وتتميز المنطقة بانتاجها الوفير للدلاع والتمور .


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة