سكيكدة: الدرك يفتح تحقيقا في صفقة بـ 18 مليار سنتيم بمصنع الإسمنت حجار السود

سكيكدة: الدرك يفتح تحقيقا في صفقة بـ 18 مليار سنتيم بمصنع الإسمنت حجار السود

أسرت مصادر متطابقة للنهار اونلاين أن مصالح الدرك الوطني لبلدية بكوش لخضر شرقي ولاية سكيكدة، قد باشرت تحقيقا على مستوى مصنع الاسمنت الواقع بقرية حجار السود.

وهذا بخصوص صفقة مشروع إنجاز مستودع على مستوى المصنع وهو المشروع الذي قارب الغلاف المالي المخصص له بخوالي  18 مليار سنتيم، أين تم إستدعاء أكثر من 20 شخص من بينهم عدد من كوادر النصنع.

وأضافت ذات المصادر أن التحقيق جاء إثر شكوى تقدم بها أحد المقاولين بعد أن شك في طريقة إبرام الصفقة، إلى الجهات الوصية.

وتتعلق القضية، بإطلاق إدارة المصنع مطلع العام الجاري لمناقصة تخص انجاز مستودع، ليتقدم اثر ذلك مقاولين بملفات للفوز بالمشروع.

وبعد دراسة الملفين وفوز أحد المقاولين بابمشروع قام صاحب المقاولة التي خسرت الصفقة بتقديم شكوى لدى مصالح الدرك الوطني.

معتبرا منح المشروع لمقاولة أخرى خرق للقانون، حجته في ذلك أنه قدم أحسن عرض لانجاز المشروع بقيمة أقل من المبلغ الذي منحت به.

وهو ما اعتبره تلاعبا في هذه الصفقة متهما لجنة الصفقات بالتحيز للمقاولة الفائزة  في طريقة اختيار الفائز بالصفقة.

مصالح الدرك الوطني المختصة إقليميا باشرت تحقيقا استدعت فيه أكثر من 20 شخصا، من بينهم الرئيس المدير العام للمصنع ورؤوساء مصالح وموظفين وعناصر لجان منها لجنة الصفقات وتقييم العروض للاستماع إلى أقوالهم في هذه القضية


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=912491

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة